اغلاق

الثقافة في ورشة ادبية في مدرسة إناث الشرعية بقلقيلية

ضمن سلسلة اللقاءات الأدبية الدورية لوزارة الثقافة – مديرية محافظة قلقيلية ، عقدت ورشة في رواية القصة الشعبية في مدرسة إناث قلقيلية الشرعية ، لشعبة الصف التاسع ،

تضمنت رواية قصة من كتاب "لولا سلامك ما سبق كلامك " للكاتبة الفلسطينية أماني الجنيدي ، حيث كان باستقبال وفد المديرية مديرة المدرسة المربية الفاضلة نوال طبيب وجمع من المعلمات الفاضلات .
 استهل  أ . أنور ريان مدير المديرية اللقاء بالترحيب بالطالبات ومعلماتهن وشكرهن على حسن الاستقبال ، وبكلمة مقتضبة  شرح ماهية برامج وزارة الثقافة ودورها في المجتمع الفلسطيني ، كما أشار إلى " مفهوم التراث الشعبي وأهميته ، وكيفية الحفاظ على هذا الموروث الثقافي الفلسطيني الشعبي من الاندثار والسرقة من قبل المحتل " .
بعد ذلك  أدار أ . مروان حجاوي و أ . محمد قديح الورشة ، بتقديم شرح مفصل عن ماهية الرواية الشعبية ووظيفتها وعناصرها ، لتبدأ الطالبات فيما بعد برواية القصة باللهجة المحكية الفلسطينية بعد قراءة صامتة لها ، تلا ذلك مناقشة عناصر القصة وأهدافها ، كما تم الحديث حول طريقة وأسلوب السرد القصصي للروايات الشعبية .
وفي ختام اللقاء شجع الريان الطالبات على الاستمرار بالمطالعة سواء كان من الكتب المدرسية أو من خارجها لإثراء الحصيلة اللغوية والأدبية التي من خلالها تتأتى القريحة الأدبية من الأدباء والمبدعين وان الإبداع الأدبي لا يأتى مرة واحدة وإنما من خلال المثابرة والممارسة يتحصل الإنسان على ما يريد . 
كما شكر إدارة المدرسة ومعلماتها والطالبات واعدا إياهم بتلبية أي دعوة من هذا القبيل والاستعدادية من قبل الوزارة بالتشاركية في أي نشاط بالمستقبل . ( محمد صبري )

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق