اغلاق

فتح والتوجيه السياسي بسلفيت يخرجان دورة اللغة العبرية

نظمت حركة فتح إقليم سلفيت وهيئة التوجيه السياسي في سلفيت حفل تخريج دورة اللغة العبرية المستوى الأول لأبناء الأجهزة الأمنية والمؤسسات الرسمية


صور من تخريج الدورة

في المحافظة بواقع 6 لقاءات بمعدل 18 ساعة تدريبية وبحضور 25 كادرا من المؤسسة الأمنية والرسمية، والتي حاضر فيها مراد عودة، وبحضور عبد الستار عواد أمين س حركة فتح إقليم سلفيت، والعميد ركن يوسف قدوره قائد منطقة سلفيت، والرائد رامي حسان مدير هيئة التوجيه السياسي في سلفيت، وكوادر الأجهزة الأمنية والعسكرية والمؤسسات الرسمية في محافظة سلفيت .
في البداية رحب حسان بالجميع وشكرهم على تلبية الدعوة وخص بالذكر حركة فتح إقليم سلفيت على احتضانها هذه الدورة ودعم الدعوة المادي والمعنوي لأنشطة التوجيه السياسي بالمحافظة، مؤكداً بأن هذه الدورة سيكون لها استكمال للمستوى الثاني والثالث حتى يصبح المنتسبين لديهم القدرة بعقد دورات في كل مؤسسة لتعليم اللغة العبرية .
وبدوره، أكد عواد "انه من الواجب علينا تعلم هذه اللغة لنطلع على ما يدور من حولنا من مكر عدونا"، مشدداً "أنه يجب أن نحرص على تعلم اللغة العبرية لقول الرسول الكريم: "من تعلم لغة قوم أمن مكرهم"، وطالب المشاركين بالمزيد من الاجتهاد في تطوير أنفسهم وممارسة هذه اللغة عن طريق متابعة الأخبار والصحف العبرية".
من جهته، دعا العميد قدورة المشاركين لضرورة تطوير أنفسهم ليس فقط لأنها لغة العدو بل هي تعتبر ثقافة لدى أي شخص من خلال فهم الواقع السياسي الذي يعيش به، مباركاً للمنتسبين لهذه الدورة تخرجهم ودعا الله أن ينفع بهم .
وفي نهاية الاحتفال تم تكريم الأستاذ المشرف على الدورة مراد عودة تقديراً لجهوده في إنجاح الدورة، وتم توزيع شهادات على المشاركين في الدورة.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق