اغلاق

الاحتفال بالافراج عن الأسير الشفاعمري نعمان بحوث

احتفل الكثير من اهالي مدينة شفاعمرو مطلع الاسبوع، بالافراج عن الاسير نعمان بحوث ابن مدينة شفاعمرو، والذي حكان قد سجن بقضية نتان زادة،
Loading the player...

وذلك بعد ان أنهى مدة حكمه. وقد انتظر الاسير المحرر بحوث لفيف من الأهالي والأصدقاء والأقارب والجيران في ساحة البلدية، ومن ثم انطلقوا في مسيرة إلى منزل المعتقل بحوث.

مشاركون بالحفل من السلك السياسي واخرين من الاسرى المحررين بالقضية
وقال الأسير المحرّر بحوث لمراسلنا :" إنني أشعر بالفخر الآن بعد أن تحررت ودافعت عن مدينتي شفاعمرو وأهلها"، وأكد "أن ما حدث في شفاعمرو هو اغتصاب للمدينة، ومن يحاول المس بها سيلقى نفس المصير" .
ومن جانبه، أشار عميد الأسرى جميل صفوري إلى "أنه يهنئ أولًا عائلة نعمان بحوث"، وقال "إننا شعب نفرح لحرية كل أسير ذلك لإيماننا بأنه لن يغلق باب على أسير، ولن يهدأ بالنا حتى عودة جميع الأسرى، أما بالنسبة لمجزرة شفاعمرو، فلم يغلق ملفها بعد، علينا جميعا تقديم شكوى دولية ضد المؤسسة التي تمنح الشرعية للإرهابيين أن يقتلوا ويعدموا أبناء شعبنا الفلسطيني، علينا محاكمة الجناة، ذلك أن احتمال تكرار مجازر ضد أبناء شعبنا قائم" .
عضو المكتب السياسي لحزب التجمع وعضو بلدية شفاعمرو مراد حداد اكد "ان اليوم تطوي شفاعمرو ملف هذه القضية لكن الذكرى ستبقى تتخلد لشهداء المدينة الذين قتلتهم ايدي الارهابي" .


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق