اغلاق

عمار: سأحارب قرار تقليص ميزانية سلطة الامان على الطرق

استضاف رئيس اللوبي البرلماني لمكافحة حوادث الطرق في الكنيست عضو الكنيست حمد عمار وضمن يوم الآمان على الطرقات ، رئيس الكنيست يولي ادلشطاين، ووزير المواصلات
Loading the player...

والأمان على الطرقات يسرائيل كاتس. في حفل اختتام الحملة التي اطلقتها السلطة الوطنية للامان على الطرق والتي قام باطارها العشرات من قادة الجماهير بعبور ممر المشاة بالقرب من المدارس تحت شعار" نمشي بأمان".
رئيس الكنيست يولي ادلشطاين قال :" اتوجه بالشكر لكل من ساهم في هذه الفعالية ، هذا موضوع مهم جدا والذي تم طرحه أكثر من مرة في الكنيست وانا اعدكم اننا سنكون مستعدون لمساعدتكم في الكنيست ولنقدم لكم كل ما هو مطلوب لتشريع قانون بهذا المجال. انا مقتنع ان الفعالية التي اقيمت اليوم ستساهم في رفع الوعي في هذا الموضوع".
وقال وزير المواصلات عضو الكنيست يسرائيل كاتس :" كلنا نعمل من اجل هدف واحد، تقليل عدد قتلى حوادث الطرق والاصابات. هدفنا هو الوصول الى 0 قتلى ولكننا واقعيون، حددنا اننا نريد ان نكون بين الدول الخمس الاوائل الاكثر امانا وسنعمل من اجل الوصول الى ذلك".
فيما قال عضو الكنيست حمد عمار :" منذ العام 2012 وعدد قتلى حوادث الطرق في ارتفاع، في المقابل هناك تقليص في ميزانية السلطة الوطنية للأمان على الطرق. كمن يقود ويعزز من موضوع الامان على الطرقات منذ 7 سنوات ساعمل على محاربة قرار تقليص ميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرق لانه من الصعب التعامل مع المشكلة بهذه الطريقة. 
وفي سياق اخر، قام النائب عمار وفي لجنة الاقتصاد بالتحدث عن موضوع الامان على الطرق وبالاخص في الوسط العربي الذي يعاني الكثير من الاجحاف في الميزانيات بحيث صرح بانه سيعمل المستحيل من اجل تبني هذه القضية الشائكة داخل المجتمع العربي ومن اجل زيادة الوعي بالاخص بما يتعلق بحوادث الدهس في ساحات المنازل.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق