اغلاق

بلدية الزبابدة تنظيم ورشة في نظم المعلومات الجغرافية

نظمت بلدية الزبابدة ورشة عمل حول نظم المعلومات الجغرافية لمهندسيها ضمن نشاطات مشروع شبكة السلام والتنمية "PADEN" وبمشاركة خبير ايطالي من قبل مؤسسة ميدنيا،



الشريكة لبلدية الزبابدة في هذا المشروع  لتطوير برامج نظم المعلومات الجغرافية وتجهيز البيانات الالكترونية وإدراجها ضمن جهاز مركزي رئيسي في البلدية .
ورحب سامي خليل إبراهيم رئيس بلدية الزبابدة بالخبير الايطالي مؤكدا أهمية المشروع للبلدية من اجل تحديث بياناتها وتطوير قدراتها الإدارية في هذا المجال شاكرا مقاطعة توسكانا لدعمها وتمويلها لنشاطات المشروع ولمؤسسة ميدينا شراكتها لبلدية الزبابدة في عدد من المشاريع الحيوية الهامة.
وأكدت منسقة المشروع هناء زغبي قرة أن مشروع "PADEN" يركز على تعزيز النشاطات والخدمات السياحية والتراث التاريخي الثقافي و تطوير نظم المعلومات الجغرافية في بلدية الزبابدة  حيث سيكون هنالك دورا لتكنولوجيا نظم المعلومات الجغرافية لبناء معلومات عن المواقع التاريخية وتطوير الخارطة السياحية في البلدة والتي ابتدأ العمل عليها بالسابق من خلال عمل تطوعي لشباب وشابات من الزبابدة لتشكيل خارطة الكترونية أولية والتي يتم تطويرها حاليا على برامج نظم المعلومات الجغرافية "GIS" .
بدوره أكد نديم دعيبس منسق المشروع في بلدية الزبابدة انه تخلل ورشة العمل تجهيز الجهاز المركزي "السيرفر" في قسم الهندسة  ببرنامج "QGIS" و ربط الأجهزة الأخرى بالجهاز المركزي حيث قدم الخبير الايطالي ستيفانو رومانيلي شرحا عن آلية تحميل البرنامج وإنشاء محطة عمل محلية للنظام و تطبيق تلك الخطوات الأولية من قبل مهندسين العاملين في قسم الهندسة كخطوة رئيسية لتفعيل جهاز مركزي يضم بيانات جغرافية الكترونية  و خلال الفترات القادمة للمشروع سوف يكون هنالك ورشات عمل أخرى ودورات تدريبية لكوادر قسم الهندسة على نظم المعلومات الجغرافية .
  يذكر أن مشروع شبكة السلام والتنمية والذي تشارك به لدية الزبابدة مع مؤسسة ميدينا الايطالية بتمويل من مقاطعة توسكانا الايطالية ويستمر لمدة عامين بهدف تطوير القدرات الإدارية لبرنامج نظم المعلومات الجغرافية "GIS" لبلدية الزبابدة وربط كافة أنحاء البلدة بهذا النظام لتسهيل على الجميع لمعرفة كافة الأماكن التاريخية والأثرية والخدمات السياحية في بلدة الزبابدة. ( رامي دعيبس )



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق