اغلاق

رئيس بلدية الخليل يلتقي القنصل الفرنسي

دعا رئيس بلدية الخليل الدكتور داود الزعتري القنصل العام الفرنسي هيرفي ماجرو "لمزيد من الضغط على الحكومة الاسرائيلية لوقف الانتهاكات التي تقترف يومياً بحق الفلسطينيين


خلال اللقاء

وخاصة في مدينة الخليل التي لا زالت تعاني الأمرين من قتل واعتقالات واغلاقات مستمرة في وجه المواطنين وتضيق الحياة أمام سكانها"، جاء ذلك خلال لقائهما في دار البلدية بحضور عدد من اعضاء المجلس البلدي وكادر من موظفي البلدية .
بعد أن رحب الدكتور الزعتري بالضيف، استعرض "الوضع الراهن في الخليل وما تعانيه مناطق البلدة القديمة وشارع الشهداء وتل الرميدة وغيرها من اماكن في الخليل ، جراء اعتداءات الاحتلال من قتل الفتية والاطفال بوحشية وهمجية لا تقبلها الانسانية" ، مبيناً "معاناة سكان المدينة نتيجة هجمات المستوطنين المدججين بالسلاح وبحماية جيش الاحتلال المتكررة خاصة على المواطنين القانطين في محيط مستوطنة كريات اربعة وتل الرميدة وشارع الشهداء" .
وقال الدكتور الزعتري :" ان هناك تراجعا كبيرا في الحركة الاقتصادية في الخليل، نتيجة ما خلفته سلطات الاحتلال من انتهاكات بحق الموطنين وتعطيل العجلة الاقتصادية وتراجعها بشكل واضح ، بالاضافة الى اغلاق مداخل المدينة بشكل مستمر وتقييد حركة المواطنين"، مؤكداً على "ضرورة تواصل جهود الحكومة الفرنسية ووقوفها الى جانب الفلسطنيين لوقف هذه الانتهاكات التي تخالف كافة المواثيق والاعراف الدولية ، مثمناً زيارة القنصل لمدينة الخليل واهتمام الحكومة الفرنسية بواقع الشعب الفلسطيني ومعاناته اليومية" .
من جانبه، أكد القنصل الفرنسي ماجرو "أن هذه الزيارة تأتي للاطلاع على الوضع الراهن في الخليل عن كثب ، ونقل الواقع كما هو الى الحكومة الفرنسية ووضعهم في صورة ما يحدث  في الخليلط، مشيراً الى "أن الاعلام الدولي مقصر في نقل وتسليط الضوء على ما يجري على ارض الواقع في الاراضي الفلسطينية وخاصة في الخليل" .

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق