اغلاق

‘اللي ما الو كبير ما الو تدبير‘ بمدرسة الزهراء بالناصرة

قام طلاب من مدرسة الزهراء الاعدادية برفقة مركزة التربية الاجتماعية المربية ميساء خوري والمربي نزار أشقر بالمشاركة بالحملة الجماهيرية التربوية الاجتماعية ،



" اللي ما الو كبير ما الو تدبير " التي اطلقها مكتب الشؤون الاجتماعية بطاقميه العائلة والولد والمسنين بإشراف العامل الاجتماعي سعيد عوابده بمناسبة شهر المسن .
وقد تم زيارة البيوت المجاورة للمدرسة والتواصل مع الاهل والأبناء والمسنين والحديث معهم وتقديم منشور تم تحضيره عن طريق طاقم المسنين في مكتب الشؤون الاجتماعية يحوي بداخله كل الخدمات التي يستحقها، وتقدم للمسن عن طريق البلدية .
بالإضافة لذلك قام الطلاب بمبادرة ادارة المدرسة بتوزيع ورود وحلويات على البيوت في هذه المناسبة كخطوة تأكيدية على استمرار حلقة التواصل ما بين الشاب والمسن.
وقد لاقت الفعالية تجاوب واستحسان كبير من قبل المسنين الذين أعربوا عن فرحتهم وسعادتهم بالجيل الصاعد الذي يطرق بابهم لخدمتهم وبأن هناك من يهتم بهم وسأل عن حقوقهم.
وخلال الحملة قام الطلاب بمرافقة العامل الاجتماعي سعيد عوابدة بزيارة مكتب رئيس البلدية علي سلام وشرح له عن الفعالية وأهميتها وعن اهمية تقديم الخدمات التي ذكرت بالمنشور وتنفيذها على ارض الواقع  لان شعار البلدية أنها لكل الناس .. وقد عبر سلام عن سعادته وأكد لهم على أنه بدون همة وعمل وتطوع الشباب لا نستطيع ان نتقدم ونطور الناصرة.
يذكر ان هذه الفعالية جزء من البرامج التربوية الاجتماعية التي خصصت لشهر المسن في المدرسة بالتعاون مع الشؤون الاجتماعية بإشراف العامل الاجتماعي سعيد عابد الذي ألقى على مسامع مجلس الطلاب في المدرسة محاضرة قيمة حول شهر المسن وشاركت مستشارة المدرسة لورا خوري ومركزة التربية الاجتماعية ميساء خوري بيوم تأهيل وإثراء في مركز العائلة والولد التابع لمكتب الشؤون الاجتماعية  بهدف تخصيص حصص التربية في  المدرسة هذا الشهر عن المسن. وقد وافانا بالتفاصيل والصور المربي محمد كريم .





لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق