اغلاق

جامعة الخليل تعقد ندوة حول التخطيط الاستراتيجي

تحت رعاية الدكتور نبيل الجعبري رئيس مجلس أمناء جامعة الخليل وبحضور الدكتور صلاح الزرو رئيس الجامعة، والدكتور سمير أبو زنيد عميد كلية التمويل

 

والإدارة وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة وممثلي الشركات والمؤسسات والجمعيات وبمشاركة العشرات من الطلبة والمهتمين وبحضور إعلامي، عقدت جامعة الخليل ندوة علمية حول (التخطيط الاستراتيجي بين النظرية والتطبيق) نظمها طلبة الدراسات العليا في كلية التمويل والإدارة برنامج ماجستير إدارة الأعمال MBA ضمن مساق الإدارة الإستراتيجية المتقدمة ، حيث قدم الطلبة نتائج بحوثهم ودراساتهم خلال هذا الفصل وقدموا أوراق عمل حول مراحل عملية التخطيط الاستراتيجي التي تشمل صياغة الاستراتيجية وتنفيذها وتقييمها، إضافة إلى دراسة استطلاعية حول واقع التخطيط الاستراتيجي في الشركات الربحية بمحافظة الخليل، وأخرى حول منهجية إعداد الخطة التنموية الاستراتيجية لمدينة الخليل.

افتتاح الندوة بالسلام الوطني
افتتحت الندوة بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء خليل الرحمن وفلسطين ، وقدم الدكتور صلاح الزرو كلمة الجامعة مرحبا فيها بالحضور وممثلي المؤسسات والشركات وشكر الطلاب المنظمين للندوة والقائمين عليها، وأكد على أهمية التخطيط الاستراتيجي لمنظمات الأعمال وتسائل عن مدى الالتزام وتطبيق التخطيط الاستراتيجي في مؤسساتنا المحلية، متمنيا من الحضور المزيد من الاهتمام بالتخطيط الاستراتيجي وانتهاز الفرص ومواجهة كل التحديات في ظل الظروف التي يعيشها شعبنا الفلسطيني.
ثم رحب الدكتور سمير أبو زنيد مشرف هذه الندوة بالحضور معربا في كلمته عن شكره الجزيل للطلبة المشاركين والجمهور الذي لبى الدعوة ،لافتا الى أهمية عقد هذه الندوات وورش العمل المتعلقة بالتخطيط الاستراتيجي الذي بات من أهم عوامل نجاح المؤسسات والشركات المحلية والعالمية، وتهدف الندوة الى تعميق الفهم بالتخطيط الاستراتيجي لدى مؤسساتنا الوطنية وطلابنا وزيادة التفاعل بين جامعة الخليل وشركات الأعمال والمؤسسات المختلفة، واستعرض ابو زنيد تجارب مميزة محلية وعربية وعالمية حول التخطيط الاستراتيجي.

توصيات
وفي ختام الندوة قدم الجمهور مقترحاته ومشاركاته وتوصياته بتعميق وترسيخ الثقافة الاستراتيجية بشكل عام ، وتمكين المؤسسات ومشاركة كل شرائح العاملين في بناء الخطة الاستراتيجية، وتكثيف ورش العمل والأيام الدراسية للشركات الخاصة، وتوجيه الشركات نحو تحقيق التنمية المستدامة وتجنب التقليد والانخراط في مشاريع ابداعية خلاقة، كما أوصى المشاركون بابراز دور الموازنات في الخطة الاستراتيجية، وتحقيق المتابعة والرقابة واعادة تقييم الخطط الاستراتيجية، على أمل عقد مثل هذه الندوات في المستقبل، شاكرين جامعة الخليل وبرنامج MBA على هذه المبادرة.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق