اغلاق

الوادية يحمل مسئولية عدم فتح معبر رفح لفتح وحماس

أكد الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة أن إغلاق معبر رفح البري وحصار أبناء قطاع غزة تتحمله حركتي فتح وحماس

 

بتعطيلهما للمصالحة وعدم اتخاذهما خطوات للأمام من شأنها أن تنهي الانقسام وترفع الحصار عن كافة أبناء قطاع غزة بمختلف أطيافهم السياسية، موضحا أن اتصالات أجريت خلال الساعات الماضية مع كافة الأطراف لتمديد عمل المعبر اتضح لنا من خلالها أن القيادة المصرية جاهزة لفتح معبر رفح البري 24 ساعة فور انتهاء الانقسام وتنفيذ المصالحة الوطنية لتديره مع سلطة واحدة وحكومة واحدة وإدارة واحدة فلسطينية.  
ودعا الوادية حركتي فتح وحماس الى " طي صفحة الانقسام ومداواة جروح أبناء الشعب الفلسطيني وتوحيد العمل لإنهاء الاحتلال ورفع المعاناة اللي سببتها خلافاتكم السياسية والحزبية والوظيفية عن كاهل المواطن الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والشتات " ، مشيرا لتخوفه من " أن لا يتذكر الجيل الفلسطيني القادم سوى انقطاع الكهرباء وإغلاق المعابر والبطالة وفرض الضرائب والاعتقال السياسي وانهيار القطاع الصناعي والتجاري والانتحار والاقتتال والحروب والتراشق الإعلامي وتعطيل الانتخابات على حساب تضحيات شهدائنا وصمود أسرانا الذين يهينهم استمرار الانقسام وعدم تحمل كافة الأطراف السياسية لمسئولياتها تجاه أبناء شعبها " .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق