اغلاق

رام الله: كنيسة العائلة المقدسة تختتم بازارها الميلادي

اختتمت كنيسة العائلة المقدسة للاتين في رام الله، فعاليات بازار الميلاد الخيري السنوي، وذلك تحت شعار "كن رحيماً". وتواصل البازار على مدار أربعة أيام في قاعة
Loading the player...

الرعية، وسط اقبال كبير من المواطنين.
وكانت فعاليات البازار افتتحت تحت رعاية وحضور النائب البطريركي للاتين في الناصرة المطران بولس ماركوتسو ونائب رئيس بلدية رام الله كمال دعيبس وراعي كنيسة العائلة المقدسة للاتين الأب ابراهيم الشوملي، ومساعده الأب ليئاندرو، وعدد من رعاة الكنائس في رام الله وراهبات الوردية، وراهبات القديس يوسف، والمئات من المواطنين.
وقال الأب ابراهيم الشوملي"أن البازار يشكل بداية استعدادات الكنيسة لاستقبال عيد الميلاد المجيد والدخول في أجواء الفرح الذي نبحث عنه"، مشيراً "الى أن عيد الميلاد يحمل رسالة سلام الذي نتشوق له دائماً"، متمنياً "أن يتحقق السلام في المنطقة".

"البازار يرصد ريعه لدعم الفقراء والمحتاجين ومساعدة الطلاب في دفع الأقساط"
وأوضح أن البازار يرصد ريعه لدعم الفقراء والمحتاجين ومساعدة الطلاب في دفع الأقساط، شاكراً كل من ساهم في انجاح البازار من داعمين وفعاليات.
بدوره، عبر راعي الحفل المطران بولس ماركوتسو، عن سعادته بالمشاركة في افتتاح هذا البازار الميلادي، موضحاً ان "عيد الميلاد هو عيد المحبة والسلام في العالم أجمع".
وقدمت جوقة الرعاة للتراتيل من بيت ساحور، مجموعة من التراتيل الميلادية التي تفاعل معها الحضور. وتواصلت الأمسية الأولى مع الفنان يعقوب شاهين بمجموعة من الأغاني الطربية.
وقدم الفنان شاهين معايدته لجميع المحتفلين بعيد الميلاد المجيد، مشيداً بالأجواء الرائعة التي يشهدها بازار الميلاد في رام الله.
وشهدت الأمسية الثانية مجموعة من التراتيل الميلادية التي قدمها الأب ليئاندرو، أما الأمسية الثالثة فأبدع فيها كورال مدرسة راهبات القديس يوسف برفقة الأستاذ جورج غطاس.
وتضمن البازار العديد من مستلزمات عيد الميلاد من أشجار وزينة وحلويات وأعمال يدوية وتطريز وهدايا وألعاب، الى جانب السحوبات واليانصيب.


مجموعة صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق