اغلاق

المنتخب الجامعي النسوي يخطف الأضواء بالبطولة العربية

حصد منتخب فلسطين الجامعي الميدالية الفضية في البطولة العربية للجامعات بخماسيات كرة القدم. منتخب جامعة فلسطين تلقى خسارة غير مستحقة في المباراة النهائية،



أمام المنتخب الأردني صاحب الضيافة بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة شهدت أخطاءً تحكيمية واضحة لعبت دوراً في تغيير مسار اللقب إلى الأردن.
وكان منتخب فلسطين قد وصل إلى المباراة النهائية بعد أربعة انتصارات متتالية على حساب كل من لبنان وعمان ومصر والإمارات.
وعبرت كابتن المنتخب النسوي الجامعي كلودي سلامة عن رضاها بالمستوى الذي ظهر عليه المنتخب في البطولة، مؤكدة أنها كانت فرصة للاحتكاك بمنتخبات عربية قوية على صعيد الكرة النسوية.
وأضافت: "واجهنا صعوبة في عبور محطتي لبنان ومصر، في المقابل لم نجد صعوبة في تجاوز عمان والامارات، وبوصولنا للمباراة النهائية كنا المنتخب الأفضل في البطولة رغم خوضنا 5 مباريات في ظرف خمسة أيام".
كما أكدت سلامة " أن الفجوة بين الكرة النسوية الفلسطينية ونظيراتها العربية تقلصت، وأصبحت المنتخبات العربية تحسب للمنتخب النسوي الفلسطيني ألف حساب " ، مضيفة: "رغم هذا التطور إلا أننا لا زلنا بحاجة للمزيد من العمل والدعم وبخاصة للأجيال الصاعدة التي أتوقع لها مستقبل كبير وستنافس على كافة المستويات العربية والآسيوية والدولية".
من جانبها أشارت لاعبة المنتخب نادين عودة إلى " أن عامل التحكيم صب في مصلحة المنتخب الأردني "، لكنها أشادت في الوقت نفسه بالمستوى المشرف الذي ظهر عليه المنتخب الفلسطيني في هذه البطولة.
وأضافت: "ذهبنا للبطولة للمنافسة على اللقب، وبالفعل حققنا الفوز في المباريات الأربع الأولى، وفي المباراة النهائية لعب التحكيم دوراً في تغيير مجريات الأمور وذهب اللقب للأردن، ورغم ذلك إلا أننا شعرنا بالرضى عن الصورة المشرفة التي ظهرنا عليها".

" الظلم التحكيمي الذي تعرض له المنتخب الفلسطيني كان العامل الأساسي في ذهاب لقب البطولة للأردن "
واعتبرت نادين "أن النتائج التي تحققها المنتخبات النسوية الفلسطينية مؤشراً على التقدم الكبير الذي حصل في الكرة النسوية، كما طالبت بزيادة الدعم، وإيلاء الكرة النسوية مزيداً من الاهتمام لحصد الألقاب ورفع العلم الفلسطيني في مختلف المسابقات".
 بدورها أكدت اللاعبة يارا أبو يونس " أن الظلم التحكيمي الذي تعرض له المنتخب الفلسطيني كان العامل الأساسي في ذهاب لقب البطولة للأردن ".
وأضافت: "أثبتنا خلال البطولة قوة المنتخب الفلسطيني، وحققنا أربعة انتصارات متتالية، ولولا العامل التحكيمي لعدنا باللقب، ورغم ذلك فنحن راضون عن المستوى الذي قدمناه في البطولة".
كما ناشدت القائمين على الكرة النسوية بتنظيم المزيد من البطولات وزيادة الاهتمام بها بشكل أكبر، خاصة وأن المستقبل يبشر بالخير بوجود العديد من المواهب الواعدة.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق