اغلاق

مصادر فلسطينية: إصابة خطيرة بمواجهات سلواد

ذكرت مصادر فلسطينية " ان سبعة متظاهرين اصيبوا بالرصاص التوتو من بينها إصابة خطيرة، اليوم الجمعة، خلال مواجهات عنيفة اندلعت قرب المدخل الغربي في بلدة سلواد شرق مدينة رام الله ".

 

وذكر إسعاف بلدة سلواد، " أن سبعة متظاهرين أصيبوا بالرصاص التوتو معظمها بالأطراف السفلية، وواحدة خطيرة في البطن، إضافة لنقل (15) إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعشرات حالات الاختناق ".
وأضاف : " أن الشاب الذي وصفت إصابته بالخطيرة، اخترقت رصاصة من النوع التوتو بطنه وأصابت البنكرياس والكبد وخرجت من ظهره، فيما أصيب متظاهر آخر برصاصة بالظهر حيث وصفت الإصابة بالمتوسطة ".
وبين " أن شابة أصيبت بضرر في عينها بعد استهداف الاحتلال منزلهم بقنبلة غازية ما أدى لإصابة خمسة من العائلة بحالة اختناق، فيما انفجرت القنبلة بوجه الشابة ملحقة أضرار في عينها ".
وأكد على " أن قوات الاحتلال استهدفت طواقم الإسعاف، حيث سببت أضرارا في سيارة إسعاف تابعة  للهلال الأحمر ما أدى لتهشم زجاجاها، كما أخضعت مركبة للتفتيش خلال قيامها بنقل إحدى الإصابات.
كما وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والإسفنجي وقنابل الصوت اتجاه الطواقم الصحفية ما أدى لإصابة مراسلة تلفزيون فلسطين اليوم، رغدة عتمة، كما أصيب عدد من الصحفيين بحالات اختناق بعد استهاف بالقنابل الغازية.
واندلعت المواجهات بين مئات الشبان وقوات الاحتلال بعد مسيرة شارك بها الآلاف من أهالي البلدة وقرى شرق رام الله للمطالبة باستعادة جثمان الشهيد أنس حماد.
وكان الشهيد أنس حماد (21) عاما ارتقى شهيدا بعد تنفيذه عملية دهس استهدفت عددا من جنود الاحتلال خلال المواجهات الأسبوعيى التي كان يشهدها المدخل الغربي لبلدة سلواد شرق رام الله ".























































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق