اغلاق

محافظ قلقيلية ووزير الأوقاف يضعان حجر الأساس لمقر لجنة الزكاة

وضع محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة، ووزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس حجر الأساس لمقر لجنة زكاة قلقيلية الجديد،



وشاركا في حفل تكريم الطلبة المتفوقين في كلية الدعوة الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف.
وشارك في الحفل: رئيس بلدية قلقيلية عثمان داود، وعميد كلية الدعوة ورئيس لجنة زكاة قلقيلية الشيخ أحمد نوفل، وإياد نزال ممثلاً عن حركة فتح، وخلدون أبو خالد مدير مديرية أوقاف قلقيلية، وممثلون عن المؤسسات الرسمية، والمحلية، وطلبة الكلية.
وخلال الاحتفال الذي بدأ بآيات عطرة من القرآن الكريم ثمن المحافظ دور وزارة الأوقاف في دعم المساجد والكلية، وأكد " أن أفضل ما يتم الاستثمار به في مواجهة مخططات الاحتلال هو التعليم، مشيراً إلى أن التعليم الشرعي يحظى باهتمام الوزارة لذلك كان من الضروري دعم الكلية وتطوير مرافقها لتعليم الدين الإسلامي الوسطي والمعتدل، مقدماً تهنئته للطلبة المتفوقين، داعياً الطلبة من كافة محافظات الوطن للالتحاق بكلية الدعوة الإسلامية في المحافظة خاصة وأنها تقدم التعليم مجاناً".
من جهته قال الشيخ ادعيس " بأن الوزارة تولي أهمية كبيرة في نشر الخطاب الإسلامي الوسطي والمعتدل، وذلك من خلال الكثير من الوسائل أهمها إنتاج أئمة وخطباء ومعلمين لشرع الله الحنيف وفق أسس صحيحة وبمنهجية أكاديمية عالية، سواء من خلال تنشئة الطالب المسلم في المدارس الشرعية أو من خلال كلية الدعوة الإسلامية التي تنشيء المعلم والإمام والخطيب، هذه الكلية التي توليها الوزارة أهمية كبيرة وتسعى بكل جدية لتحويلها إلى كلية للعلوم الإسلامية لتكون منارة بين جامعات الوطن ".
بدوره أكد أحمد نوفل على " أهمية تخريج الكوادر الشرعية التي سيكون لها دور كبير في رفد مؤسسات المجتمع بالدعاة المؤهلين وحملة الشهادة الشرعية، مشيراً إلى أن الكلية تعمل على توسيع التخصصات من خلال إضافة تخصصات جديدة كالقضاء الشرعي واللغة العربية، وذلك لتكون مؤهلة لتتحول لجامعة للعلوم الإسلامية ".
بدوره قال ممثل حركة فتح " إن هذه الكلية محل تقدير واحترام لأنها تراعي احتياجات الطلبة التعليمية، وهذا الأمر يعود الى توجيهات ادارة الكلية والهيئة التدريسية فيها لالتزامهم بأخلاقيات المهنة، وهنا أبارك للطلبة المتوقين هذا النجاح، ونتطلع الى أن يتم العمل على تطوير الكلية للارتقاء بها حتى تصبح جامعة للعلوم الإسلامية تستقطب الكوادر الأكاديمية وطلبة العلم ".  
وفي كلمة الطلبة المتفوقين شكرت الطالبة المتفوقة حنين سويلم المحافظ والوزير على اهتمامهم ورعايتهم الشخصية لهذه الكلية، مؤكدة على ضرورة إيلاء الطلبة الخريجين عناية في التوظيف، داعية الطلبة إلى الجد والاجتهاد واللحاق بركب التفوق.
وتخلل الحفل فقرات فنية وشعرية، قدمها عدد من الطلبة المتفوقين والهيئة التدريسية وجرى توزيع الشهادات التكريمية على الطلبة المتفوقين. ( محمد صبري )



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق