اغلاق

نابلس: تشييع جثمان الشهيدة سماح عبد الله بعموريا

شيعت جماهير غفيرة، أول امس الخميس، جثمان الشهيدة سماح عبد المؤمن أحمد عبد الله (19 عاما) الى مثواها الأخير في قرية عموريا جنوب نابلس.



الشهيدة سماح عبد المؤمن أحمد عبد الله

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى رفيديا بمدينة نابلس، باتجاه قرية عموريا، حيث ألقيت نظرة الوداع الأخيرة على جثمان الشهيدة في منزل ذويها، قبل ان تقام صلاة الجنازة على الجثمان ويوارى الثرى في مقبرة القرية.
وشارك في التشييع عدد من ممثلي الهيئات الرسمية والشعبية وفصائل العمل الوطني في محافظة نابلس.
وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت "عن استشهاد الفتاة سماح عبد الله متأثرة بجروح نتيجة إصابتها برصاص الاحتلال الإسرائيلي على حاجز حوارة أواخر الشهر الماضي".


 تصوير أيمن النوباني

اقرا في هذا السياق:
استشهاد الفتاة سماح عبدالله من نابلس متأثرة بجراحها


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق