اغلاق

الصحفي الغزيّ نصر أبو الفول يغادر مستشفى المقاصد

غادر الصحفي الغزي نصر أبو الفول مستشفى المقاصد في القدس بعد تلقيه العلاج اللازم، حيث أجرى له طاقم جراحة الأعصاب في المستشفى عملية جراحية،



لاستئصال ورم في الدماغ.
وقد عانى أبو الفول (28 عاماً) من مرض عضال في الدماغ، اكتشف منذ حوالي أربعة شهور، حيث لم يتمكن من تلقي العلاج في مستشفيات القطاع، إلا أنه بقي تحت المراقبة في مستشفى الشفاء في غزة، إلى أن تم تحويله إلى مشافي القدس عن طريق وزارة الصحة الفلسطينية.
وقال أبو الفول: "وصلت إلى مستشفى المقاصد يوم الاثنين برفقة عمتي، حيث تم إجراء صورة رنين مغناطيسي للدماغ، وإدخالي إلى غرفة العمليات مباشرة، وانا الآن في وضع صحي أفضل بفضل الله والأطباء". كما شكر الطاقم الطبي والتمريضي على جهودهم، والدكتور رفيق الحسيني مدير عام مستشفى المقاصد الذي أبدى اهتماما واضحا بحالته.
وأضاف أبو الفول: "أثناء تواجدي في غزة عانيت وجع المرض الذي يصارع حياتي، خاصة بعد منعي من السفر وإعاقة تحويلي إلى مشافي القدس من قبل الاحتلال الإسرائيلي، من أجل استكمال علاجي الطبي". وأوضح أبو الفول " أنه كان يعاني من تشنجات خطيرة وانقطاع في التنفس، نتيجة الورم الموجود في الدماغ ".
من جهته، أعرب الدكتور أسعد دراويش اختصاصي جراحة الدماغ والاعصاب في المستشفى؛ عن سعادته البالغة بنجاح عملية نصر، موضحاً أنه قد تم إزالة الورم من قبل الفريق الجراحي بشكل كامل، مؤكدا ان ذلك لن يؤثر على عمله أو حياته في المستقبل. والصحفي نصر أبو الفول متزوج وأب لطفلتين، وهو رئيس الشبكة الفلسطينية للصحافة والإعلام، وقد اكتشف المرض لديه في الحادي والثلاثين من شهر آب المنصرم، إذ عانى من حالة صحية صعبة في الفترة التي مكث فيها على سرير الشفاء في القطاع.





لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق