اغلاق

الحمد الله: نجدد التزامنا بتوفير المناخ لتطوير القطاع الخاص

قال رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله في المؤتمر الرابع للهيئة العامة لاتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية: "يشرفني أن أكون بينكم اليوم لنفتتح معا،



هذا المؤتمر الذي يحتضن أعضاء مجالس إدارات الغرف الفلسطينية من كافة محافظات الوطن، ويشكل ركيزة أساسية لمواصلة العمل الحيوي الذي تقومون به، كل من موقعه، لرفد القطاع الخاص الفلسطيني، وبناء اقتصاد وطني قوي مستدام قادر على مواجهة التحديات الهائلة التي تعترضه".
وأضاف الحمد الله أمام الحضور الذي ضم محافظ محافظة أريحا والأغوار ماجد الفتياني، ورئيس اتحاد الغرف الفلسطينية خليل رزق، ورئيس مجلس إدارة الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية بسام ولويل، وعددا من ممثلي القطاع الخاص الفلسطيني، والشخصيات الرسمية والاعتبارية: "أتواجد بينكم اليوم، تأكيدا على ضرورة العمل المشترك وتحمل المسؤولية الوطنية للنهوض بواقع بلادنا، وأنقل لكم تأكيد سيادة الرئيس الأخ محمود عباس، على التزامنا التام بتوفير المناخات والإجراءات اللازمة لتطوير القطاع الخاص وتعزيز مساهمته ليس فقط في دفع عجلة التنمية الوطنية، بل وفي تثبيت أبناء شعبنا على أرضهم ومدهم بمقومات صمودهم، على طريق إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتحقيق الاستقلال السياسي والتقدم الاقتصادي".
وتابع رئيس الوزراء: "نجتمع معكم اليوم، في ظل ظروف قاسية ومعاناة إنسانية متفاقمة، حيث لا تزال بلادنا تئن تحت احتلال عسكري غاشم، يستبيح مقدساتنا، وينتهك القوانين والأعراف والصكوك الدولية، ويستمر جنوده ومستوطنوه في أعمال القتل والتنكيل والتخريب، وتحتجز إسرائيل جثامين شهدائنا وتحرم عائلاتهم حتى من تشييعهم ودفنهم، وتحاصر قطاع غزة وتترك أهلنا فيه فريسة للفقر والمرض والبطالة بل وتعترض جهود إعادة إعماره، وتقطع أوصال مدينة القدس، في محاولة لطمس هويتها ومصادرة تاريخها، وتستمر في الاستيطان والجدار وهدم البيوت ومصادرة الأراضي، هذا بالإضافة إلى عرقلة جهود التنمية والبناء في حوالي 64% من مساحة الضفة الغربية هي الأراضي المسماة (ج)، وإمعانها في فرض نظام تعسفي ممنهج، تعيق من خلاله حركة الأشخاص وتدفق السلع والبضائع، وتحكم سيطرتها على مصادرنا ومقومات حياتنا".
وقد استهل رئيس الوزراء جولته في اريحا بزيارة إلى مقر المحافظة، التقى فيها محافظ محافظة أريحا والأغوار ماجد الفتياني، ومدراء المؤسسة الأمنية في المحافظة، حيث استمع منهم لأخر التطورات، مثمنا جهودهم في تكريس حالة الاستقرار في المحافظة، وتوفير الامن والامان للمواطنين، وتوفير وتعزيز مقومات صمود أبناء محافظة أريحا. 
 
 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق