اغلاق

الشيخ رائد صلاح يوجه رسالة لدول عديدة حول حظر الاسلامية

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية ، جاء فيه :" كنتُ قد أرسلتُ رسالة حول ‫‏حظر الحركة الإسلامية‬‬ بعنوان


مجموعة صور من اجتماعات سابقة

(حظر الحركة الإسلامية) إلى رؤساء هذه الدول والمؤسسات الدولية حتى الآن وهي : النمسا / بلجيكا / الولايات المتحدة الأمريكية / البرلمان الأوروبي / هنغاريا / إيطاليا / المكسيك / رومانيا / فرنسا / إسبانيا / الدنمارك / كندا / اليابان / هولندا / بلغاريا / اليونان / فنلندا / إيرلندا / السويد / البرتغال / الأمم المتحدة / اتحاد علماء المسلمين / جامعة الدول العربية / منظمة التعاون الإسلامي / البنك الإسلامي للتنمية – جنوب إفريقيا / تركيا / أندونيسيا / ماليزيا / سنغافورة / البوسنة والهرسك / تونس / عمان / السعودية / الأردن / المغرب / الكويت / قطر / السلطة الفلسطينية / موريتانيا .
وسأواصل إرسالها إلى سائر رؤساء الدول الأخرى والمؤسسات الدولية ، وهذا نص الرسالة :
في السادس عشر من شهر نوفمبر (16.11.2015) حظرت الحكومة الاسرائيلية الحركة الإسلامية استناداً إلى قانون الطوارئ الانتدابي سيء الصيت الصادر عام 1945، وهو قانون غير ديمقراطي بامتياز ويعبّر عن ضعف الدولة في مواجهتها لمن تود اخراجه عن القانون .
لقد كانت حجة الحكومة الإسرائيلية في حظرها للحركة الإسلامية كما جاء على لسان رئيس الوزراء "بنيامين نتنياهو" أنها حركة تسعى لتقويض أركان الدولة ولا تعترف بها وتحرض عليها، وأن الحركة تتهم المؤسسة الإسرائيلية أنها تحيق العمل السيء للمسجد الأقصى المبارك وأنها – أي الحركة الإسلامية – تسعى لإقامة خلافة إسلامية وأنها حركة إرهابية .. علماً أن صدور قرار الحظر جاء بعد أيام معدودة من أحداث باريس ليوهم العالم أن الحركة الإسلامية جزء من الإرهاب الذي تحاربه الكثير من دول العالم ..
معالي الرئيس ،
لقد عملت الحركة الإسلامية بشكل علني منذ نشأتها في سبعينيات القرن الماضي ورفعت منذ اللحظة الأولى شعار مكافحة الظلم الواقع على جماهيرنا الفلسطينية من قبل المؤسسة الإسرائيلية ومن أجل ذلك حملت هموم الفلسطينيين وخدمت قرابة 500 ألف مواطن عربي فلسطيني بمختلف الخدمات الإغاثية والتعليمية والتربوية والسكنية والإصلاحية والإنسانية ولقد كشفت مسوحات الرأي التي قام بها البروفيسور اليهودي سامي سموحة من جامعة حيفا ونشرها الاثنين الموافق 23.11.2015 عن تأييد وتعاضد 57% من الجمهور العربي الفلسطيني في إسرائيل للحركة الإسلامية .
معالي الرئيس ،
لقد آمنت الحركة الإسلامية بالوسطية والاعتدال في خطابها السياسي والديني والمجتمعي ورفضت كل أنواع العنف والإرهاب واعتقدت أن الحل الأمثل والأسرع لقضايا الإنسانية المعذّبة هو عبر مواجهة الظلم وكشف الغطاء عنه ، لذلك رفضت مجاراة الحكومة الإسرائيلية في عنصريتها ضد المجتمع العربي الفلسطيني ورفضت الاحتلال لمناطق عام 1967 كما رفضت احتلال القدس والمسجد الأقصى المبارك ، وآمنت بضرورة قيام دولة فلسطينية وعاصمتها القدس ، وصرّحت بوضوح أن الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى باطل وأن الاجراءات التعسفية التي تنفذها القوى الاحتلالية في المسجد الأقصى من اقتحامات ومنع لدخول المصلين المسلمين وتحديد أجيال المصلين المسلمين وحماية سوائب المستوطنين عند الاقتحامات والاعتداءات على طلبة العلم المسلمين. كل ذلك من أوجه الظلم الذي يجب أن يزول، كما اعتبرت بناء المستوطنات جريمة احتلالية تؤكد ظلم وجبروت الاحتلال ونواياه السيئة اتجاه الفلسطينيين إنسانا ومجتمعا، لأن هذه النوايا السيئة لا تعتقد بحقه في الحياة الكريمة وأن تكون له دولة مستقلة..
معالي الرئيس ،
إن الحركة الإسلامية إذ ترفض وصمها بالارهاب جملة وتفصيلا، ترفض كذلك وصم مؤيديها ومحبيها من أبناء شعبنا الفلسطيني من مختلف الطوائف والتيارات بالارهاب، وتعتقد أن سن أكثر من ثلاثين قانون استهدفت به هذه القوانين المجتمع الفلسطيني هو عين الارهاب والفاشية. وإذ تؤكد الحركة الإسلامية أن هذا الاجراء الاسرائيلي هو إجراء كيدي وموقف سياسي هدفه معاقبة الحركة الإسلامية على مواقفها عامة وعلى موقفها من المسجد الأقصى بشكل خاص ولذلك فإنها عمدت إلى استخدام قانون الطوارئ الظالم.
بناء عليه تتوجه الحركة الإسلامية إلى مقامكم الكريم لإثارة موضوع حظرها واغلاق 20 مؤسسة خيرية تخدم نصف مليون عربي فلسطيني وفقا للرؤية التي ترونها مناسبة وتأمل منكم الوقوف إلى جانب المظلومين والمضطهدين من أبناء شعبنا ممن تنكل بهم السياسة العنصرية الاسرائيلية ليل نهار وعلى رأس هذه المجموعات المستباحة الحركة الإسلامية. إن تناولكم للموضوع أمام الهيئات المحلية وأمام الأسرة الدولية هو الضمان الأمثل للجم التغول العنصري الاسرائيلي اتجاهنا نحن العرب الفلسطينيين الذي بات يهدد بعنصريته الفاشية حاضرنا ومستقبلنا السياسي والاجتماعي والديني" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق