اغلاق

‘مايكروسوفت‘ تعلن عن هاتفها لوميا الأول والأخير بـ2016

ادعت تقارير أن العملاق الأمريكي مايكروسوفت سوف يعلن قريبا عن أولى هواتف العلامة التجارية لوميا لعام 2016 في فبراير المقبل، إلا أنه سيكون الهاتف الأخير،



للشركة بهذه العلامة.

وتدعي التقارير أن الهاتف المقبل الذي يحمل اسم لوميا 650 سيكون الاخير من نوعه ذا العلامة التجارية "لوميا"، وذلك لأن الشركة تُحول اهتمامها تدريجيا نحو العلامة التجارية "سرفيس فون" Surface Phone.
وكانت شركات بلاك بيري ونوكيا ومايكروسوفت وبالم من أكبر وأنجح اللاعبين في سوق الهواتف المحمولة الذكية على الساحة العالمية، قبل أن تطلق أبل آي فون في يونيو عام 2007، ثم تقوم بعدها جوجل بإطلاق T-Mobile G1 الأول من نوعه بنظام أندرويد في أكتوبر عام 2008، وأدى دخول هذين العملاقين إلى سوق الهواتف المحمولة إلى أن تعيد باقي هذه الشركات التفكير في كيفية تقديم الأفضل، للاستحواذ على أكبر نصيب في هذا السوق المشتعل.

وكان الأمر الذي ساعد غوغل وأبل على تحقيق انجازات كبرى في هذا المضمار هو تقديمهما نظامي التشغيل أندرويد وiOS، الأمر الذي جعل مايكروسوفت تُقدم على شراء العلامة التجارية نوكيا في عام 2013 بمبلغ 7.2 مليار دولار، حتى يمكنها أن تستفيد من عملائها السابقين من مستخدمي الهواتف المحمولة، علاوة على تقديمها نظام التشغيل الخاص بها "ويندوز فون"، طبقاً لما ورد بوسائل اعلام.
بالرغم من ذلك لم تحقق مايكروسوفت برغم هذه الخطوات النجاح الذي كانت تنشده في قطاع الهواتف الذكية، مقارنة بالنجاح الذي حققه الاسم "سرفيس" في قطاع الحواسيب اللوحية، الأمر الذي جعل الشركة تفكر في استغلال نجاح هذا الاسم لتقديم "سرفيس فون"، الذي سيعمل بنظام التشغيل الاخير من الشركة "ويندوز 10".

ومن المتوقع أن يصدر الهاتف الأخير للشركة بالعلامة التجارية لوميا 650 في الأول من فبراير 2016، وسيكون الهاتف من النوع "المتوسط السعر"، بشاشة مقاسها 5 بوصات، ومعالج كوالكوم رباعي النواة سناب دراغون 210، وذاكرة وصول عشوائية 1 جيجابايت، وذاكرة تخزين داخلية 8 جيجابايت، مع إمكانية توسعة الذاكرة الداخلية بواسطة بطاقات "ميكرو إس دي".
كاميرا الهاتف الخلفية ستكون بدقة 8 ميجابكسل، والكاميرا الامامية بدقة 5 ميجابكسل، والبطارية ستكون قابلة للإزالة وهي بقوة 2000 ميللي امبير/ساعة.

 لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق