اغلاق

المصري: اليوم العالمي لدعم حقوق الفلسطينيين فكرة ممتازة

صرح رجل الاعمال منيب رشيد المصري بمناسبة اليوم العالمي لدعم حقوق الفلسطينيين في الداخل : "اعتقد بأن هذه المبادرة في تحديد يوم لدعم حقوق الفلسطينيين في الداخل،


منيب رشيد المصري

هي فكرة ممتازة تحدث اختراقا مهما في تسليط الضوء على أوضاع الشعب الفلسطيني داخل أرضي عام 1948، وتضع حكومة إسرائيل تحت المجهر فيما يخص القوانين واللوائح التي تحد من حقوق الفلسطينيين سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وغيرها، عدا عن الممارسات الأخرى غير المرئية التي تتعبها الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة من اجل خنق الحياة في القرى والمدن العربية، وبخاصة في المناطق والمجمعات السكنية التي لا تعترف بوجودها أصلا" .
وأضاف "أعتقد بأن هذه المبادرة تشكل أحدى الأسس المهمة في زيادة العمل المشترك بين جميع الفعاليات والمؤسسات العربية في الداخل، من أجل النضال في تحصيل الحقوق على اختلافها من دولة إسرائيل، وحماية المكتسبات على تواضعها" .
وتابع بالقول: "من المفيد البناء على هذه المبادرة وتطويرها لأنها أساسا تخدم الكل الفلسطيني في الداخل، وتسعى بشكل أو بآخر إلى اطلاع العالم على أوضاع الفلسطينيين داخل دولة إسرائيل، في محاولة لتعرية سياساتها العنصرية أحيانا تجاه المواطنين العرب.
وفي حال أن احتاجت هذه المبادرة أي دعم من قبل الفلسطينيين بغض النظر عن أماكن تواجدهم فأنا مؤمن بأنها ستلاقي هذه الدعم بما يخدم هدفها، فأنتم كنتم وستبقون ملح الأرض وحارسها الأمين" .
 
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق