اغلاق

المستقلة تواصل اجتماعاتها مع الفصائل لتنفيذ اتفاق المصالحة

يواصل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير اجتماعاته في رام الله مع ممثلي الفصائل الوطنية ،

واعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، لتوحيد الصوت السياسي الفلسطيني والمطالبة بانهاء الخلاف بين حركتي فتح وحماس لتطبيق اتفاق المصالحة وانهاء الانقسام.
وذكر الدكتور كامل الشامي رئيس وفد الشخصيات المستقلة "أن اللقاءات مع الأستاذ صالح رأفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والنائب الأستاذ بسام الصالحي الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني كانت ايجابية لصالح تهيئة أجواء تحقيق المصالحة وتعزيز جهود انهاء الانقسام، مبينا أن الوفد مستمر في جولته لايصال رسالة قطاع غزة الجريح وتعبئة كافة الأطراف لدعم المصالحة."
وأكد الأستاذ أمان الله عايش عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة "ضرورة تلبية المطالب الشعبية لانهاء الانقسام السياسي واعادة توحيد مؤسسات الوطن وبذل الخطوات اللازمة لتحقيق هذه الأهداف ودعم حكومة التوافق، داعيا كافة الأطراف الفلسطينية للعمل سوية ورفع المعاناة عن أبناء شعبنا في الوطن والشتات". بدوره أشار الأستاذ نافذ زاهدة عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة "لتحقيق المصالحة فورا والعمل على دعم تشكيل حكومة قوية تعالج قضايا الانقسام وتخرج قطاع غزة من أزمات تعطيل المصالحة، داعيا لضرورة دعوة الاطار القيادي لمنظمة التحرير للانعقاد واستكمال تنفيذ بنود اتفاق المصالحة ورفع المصلحة الفلسطينية عاليا فوق الجميع".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق