اغلاق

مصادر فلسطينية : إسرائيل تغلق غالبية الطرق المؤدية الى مدينة رام الله

أفادت مصادر فلسطينية "ان الجيش الإسرائيلي نصب ظهر اليوم الأحد، العديد من الحواجز العسكرية، وأغلق غالبية مداخل محافظة رام الله، ومنعت خروج ودخول المواطنين


صور من مكان العملية على حاجز الDCO - تصوير محمد فراج-وفا

 
منها وإليها، كما أغلقت حاجز المحكمة المعروف بال DCO والذي شهد عملية إطلاق النار صباح اليوم".
وقالت المصادر "ان قوات الاحتلال أغلقت بشكل كامل طريق عين سينيا، ومنعت المواطنين من الوصول إلى قرى شمال رام الله، وإلى محافظات شمال الضفة كاملة، وقبل أن تغلقه كانت توقف السيارات وتفتشها وتدقق في هويات المواطنين".
وأضافت: "منعت سلطات الاحتلال مرور السيارات عبر حاجز عطارة بشكل كامل واغلقت الحاجز، وأعادت كل السيارات التي حاولت الخروج إلى مدينة رام الله، في حين سمحت بدخول السيارات إلى رام الله. كما أغلقت قوات الاحتلال المدخلين الرئيسين لبلدة سلواد شمال شرقي رام الله بشكل كامل، ونصبت حاجزين عليهما، ومنعت المركبات من الدخول أو الخروج من البلدة بشكل كامل".

" عزل العديد من قرى شمال وشمال غربي رام الله بشكل كلي عن محيطها "
وتابعت المصادر: "كما أغلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي بوابة قرية النبي صالح، ومنعت مرور المواطنين بشكل نهائي، فعزلت العديد من قرى شمال وشمال غربي رام الله بشكل كلي عن محيطها، وتركت مئات العالقين من محافظات الشمال غير قادرين على الخروج من رام الله. كما أغلقت قوات الاحتلال الطريق المؤدي إلى قرى غربي رام الله، عند قريتي كفر نعمة وراس كركر في كلا الاتجاهين، ومنعت المرور بشكل كامل عبر هذا الحاجز. كما أن طريق بيت عور التحتا والقرى المحيطة غربي رام الله، مغلق منذ قرابة الأسبوع، ويمنع على المواطنين الخروج أو الدخول عبره، كما أغلق النفق المؤدي إلى قرية عين سينيا منذ قرابة الأسبوع أيضاً".
وأشارت المصادر الى "انه لم يتبق من الحواجز سوى حاجز قلنديا، حيث لا يزال مفتوحاً، إضافة إلى حاجز جبع، واللذين يشهدان أزمة مروية غير عادية، في ظل توجه الغالبية العظمى من المواطنين إلى الخروج أو الدخول إلى رام الله عبره".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق