اغلاق

الهباش ورواجبة يفتتحان مقرا جديدا للمحكمة الشرعية بقلقيلية

افتتح الدكتور محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين ومستشار الرئيس للشؤون الدينية واللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، مقر المحكمة الشرعية الجديد في مدينة قلقيلية،



بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية ( USAID).
وشارك في الاحتفال نائب القنصل الأمريكي دورثي شيا و نائب رئيس بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية جوناثان كامن ، ومحمود ولويل أمين سر حركة فتح، وعضو المجلس التشريعي د. عبدالرحيم برهم، وقائد منطقة قلقيلية العميد ركن مهدي سرداح ومدراء الأجهزة الأمنية، والقضاء الشرعيين وطاقم المحاكم الشرعية، ورئيس بلدية قلقيلية عثمان داود، ومدراء مؤسسات رسمية وشعبية وفعاليات من المحافظة.
وفي كلمته خلال الافتتاح أكد قاضي القضاة على " أهمية ايلاء القضاء الشرعي مكانة متقدمة لتنعم الأسر الفلسطينية بالاستقرار المنشود، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني ليس عدوا لأحد ولا يحب الموت وإنما يسعى إلى الحياة الكريمة الخالية من الاحتلال ومنغصاته، وخير دليل على ذلك افتتاحنا هذا الصرح الهام، مؤكدا أن افتتاح المحكمة في محافظة قلقيلية هي خطوة في سلسلة خطوات ستشمل كافة المحافظات؛ وستتكلل هذه المسيرة بانجاز مجمع المحاكم الشرعية في رام الله وهذا المقر سيكون مقرا مؤقتا إلى حين الانتقال إلى القدس العاصمة وراية التحرير ترفرف فوق القدس".
وأشار الهباش إلى " انه بافتتاح المقرات الجديدة للمحاكم في المحافظات سيتم العمل على انجاز قانون فلسطيني خاص بالقضاء الشرعي والمحاكم الشرعية وسيكون هذا القانون قانونا عصريا متعلق بالأحوال الشخصية يتعاطى مع متطلبات الحياة دون أن يخرج عن ضوابط وأحكام الشريعة الإسلامية التي تمثل المرجع الأساسي للقضاء الشرعي والمحاكم.
وقال الهباش إنني من هذا المنبر ابعث بمجموعة رسائل إلى العالم نؤكد فيها ثباتنا والتفافنا حول قيادتنا الشرعية ممثلة بالرئيس محمود عباس أبو مازن ونتطلع إلى عيش كريم في ظل استقلال وطني يضمن لنا الحرية والكرامة ويمكننا من الوفاء بالتزاماتنا لمواطنينا الذين ذاقوا مرارة الاحتلال وقهره، لهذا فإننا بيد نقاتل سياسيا وباليد الأخرى نبني مؤسسات الدولة العتيدة ونريد بناء نظام تعليمي وصحي وقانوني لكن في ظل السيادة وتحت رعاية العلم الفلسطيني، لأننا شعب ليس لنا أي عداء عقائدي أو عرقي مع أي شعب أو ملة في العالم، ونستطيع العيش في ظل ظروف قاسية لكن بكرامتنا ونحن مالكو الإرادة، ونتطلع إلى دعم دولي يوصلنا إلى دولة مستقلة كاملة السيادة على أراضينا".
بدوره شكر المحافظ "كل من ساهم في هذا المشروع الهام لمحافظة قلقيلية التي تعيش ظروفاً استثنائية نتيجة لاستهدافها إسرائيليا من قبل الاحتلال وذلك من خلال الجدار والاستيطان، وقال " إننا فخورون بافتتاح مقر المحكمة الشرعية في المحافظة على أسس جديدة ومنهجية حديثة ترتقي بالأداء وتقدم خدمة سريعة ومريحة لأبناء شعبنا من باب التخفيف عليهم وتسهيل معاملاتهم" مشيراً إلى أن  القضاء الشرعي هو أساس استقرار الأسرة المسلمة، شاكراً لكل من عمل كل في موقعه وعلى رأسهم معالي الدكتور محمود الهباش لانجاز هذا المشروع الهام وإخراجه حيز التنفيذ بصورة خلاقة وهيئة تليق بمكانته، آملا من الجميع الاستمرار بنفس العزيمة لتعزيز حالة الاستقرار في مجتمعنا الفلسطيني".

" هذا البرنامج يأتي ضمن برنامج تعزيز العدالة الفلسطينية epjp "
وقدم المحافظ شكره للوكالة الأمريكية للتنمية (USAID) على دعمها السخي لتمويلها لهذا المشروع الهام مشيراً إلى أن الشعب الفلسطيني وبالإضافة إلى دعمه مادياً يحتاج إلى دعم سياسي ومعنوي، يمكنه من تقرير مصيره وإقامة دولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وقالت نائب القنصل الأمريكي دورثي شيا " أن هذا البرنامج يأتي ضمن برنامج تعزيز العدالة الفلسطينية epjp الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والذي يهدف إلى تطوير مؤسسات أكثر كفاءة وعدالة، تكون مسؤولة أمام الجمهور وتستجيب لاحتياجات المواطنين وتحسن هذه الاستثمارات جودة خدمات العدالة المقدمة للفلسطينيين، وتسعى إلى بناء الثقة في شرعية هذه المؤسسات"، وأضافت " انه في العام 2015 استثمرت الحكومة الأمريكية 16 مليون دولار أمريكي في قطاع العدالة الفلسطينية وتجديد المحاكم الفلسطينية تعزيزا لإجراءات الإدارة القضائية وتدريب القضاة الفلسطينيين والمحامين والمدعيين وتشمل هذه الشراكة دعم الشرطة المدنية وطلاب القانون وبناء مكتب النائب العام الجديد في أريحا".
وأكد رئيس بلدية قلقيلية " أن المدينة تتعرض لمعاناة كبيرة ناتجة، عن الاحتلال وممارساته، مطالباً الوقوف إلى جانب المدينة وتمكين مواطنيها من الصمود"، وقال " نحن في بلدية قلقيلية نعمل من أجل مجتمعنا وخدمة مواطنينا والمضي قدماً نحو التطور ، ونعمل على إكمال مسيرة البناء من خلال توفير مشاريع تنموية ، حيث سيتم قريباً افتتاح عدة مشاريع في المدينة.
وفي سياق متصل استهل قاضي القضاة زيارته لمحافظة قلقيلية بلقاء عقد في دار المحافظة حيث كان في استقباله المحافظ وفعاليات المحافظة، وجرى مناقشة عدة قضايا تتعلق بواقع المحافظة والتحديات التي توجهها.
وقام قاضي القضاة بزيارة لإقليم حركة فتح إقليم قلقيلية التقى خلالها أمين سر الإقليم محمود الولويل، وأعضاء الإقليم وفعاليات تنظيمية من الإقليم، كما زار جمعية نور الله الخيرية في مدينة قلقيلية واطلع على برامجها. ( محمد صبري )





























لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق