اغلاق

اللاجئون الفلسطينيون يصعدون تحركاتهم ضد الأونروا ببيروت

اعتصم المئات من اللاجئين الفلسطينيين يوم الأربعاء 3/2/2016 أمام مقر الأونروا الرئيسي في العاصمة اللبنانية بيروت، احتجاجًا على "قرارات الأونروا الأخيرة المتعلقة



بتخفيض خدماتها الصحية والاستشفائية" .
وتقدم الاعتصام القيادة السياسة الفلسطينية بمختلف فصائلها وأحزابها، وأعلنوا استمرارهم في تحركاتهم السلمية حتى تتراجع الأونروا عن قراراتها الأخيرة التي وصفها اللاجئون بـ"الإجراءات العنصرية الظالمة".
وقال رافت مرة المسؤول الاعلامي لحركة حماس في لبنان:" إن اللاجئين الفلسطينيين جاؤوا منذ الساعة الخامسة فجرا من جميع المخيمات والتجمعات الفلسطينية الى مقر الأونروا الرئيسي في بيروت وأغلقوه احتجاجًا على تخفيض الأونروا خدماتها الصحية.
وأكد مرة "أن هذا التحرك يأتي تنفيذًا لقرار الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية والأهلية والمؤسسات الاجتماعية بتصعيد التحرك حتى تراجع الأونروا عن قراراتها الأخيرة وتحسين الخدمات الصحية والتعليمية".
وحذر المعتصمون من "وجود مخطط لضرب قضية اللاجئين يقضي بانسحاب الأونروا من مسؤولياتها والتخلي عن دورها التي أنشأت لأجله بهدف إلغاء حق العودة".
 




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق