اغلاق

حملة ضغط ومناصرة لانشاء ثانوية للبنات في بيت عنان

بادرت جمعية تنمية المرأة الريفية بالتعاون مع مركز المنتدى الثقافي بحملة ضغط ومناصرة لإنشاء مدرسة ثانوية للبنات في بلدة بيت عنان، بدعم ومساندة المجتمع المحلي ،


 
ومغتربي بلدة بيت عنان.
ويأتي هذا اللقاء ضمن سلسة من الفعاليات واللقاءات المزمع عقدها ضمن حملة ضغط ومناصرة فاعلة يتوقع أن تؤتي ثمارها بإنشاء مدرسة ثانوية للبنات بفرعيها العلمي والأدبي.
وفي هذا الإطار نظمت الجمعية والمركز لقاء مشتركاً في قاعة مركز المنتدى الثقافي ضم رئيس مجلس إدارة المركز حسام الشيخ وميسون داغر وفادية ابراهيم ممثلتين عن جمعية تنمية المرأة الريفية، كما ضم اللقاء عدد من الشخصيات الاعتبارية في البلد ونائب رئيس مجلس محلي بيت عنان نعيم المصري، وممثلين عن مجلس اولياء الأمور، وعدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المحلي ومدراء المدارس، حيث تم مناقشة اهمية وجود مدرسة ثانوية للبنات باعتباره يمثل احتياج مهم وضروري لسكان البلدة نظراً لتزايد عدد الطالبات واضطرارهن للخروج الى خارج البلدة لاستكمال تحصيلهن الدراسي. 
كما تطرق الحضور الى أهمية وجود مدرسة ثانوية للبنات باعتباره يساهم في خلق بيئة تعليمية سليمة، ويساهم في تخفيف الاعباء المالية على الاهالي نتيجة اضطرار الطالبات الى الخروج الى البلدات المجاورة لاستكمال تحصيلهن العلمي .
ومن جانبه أوضح مدير مركز المنتدى الثقافي حسام الشيخ  أهمية توفر مدرسة ثانوية للبنات كونه يساهم في حل الإشكاليات المتعلقة بالعملية التدريسية نتيجة اكتظاظ الصفوف ويساهم في تشجيع طلبة العلم على مواصلة تحصيلهم العلمي.
كما نوه نائب رئيس مجلس محلي بيت عنان نعيم المصري الى وجود موافقة سابقة لإنشاء مدرسة ثانوية في البلدة، بينما تطرق الأستاذ الاكاديمي موسى الحاج الى توفر قطعة أرض لإقامة المدرسة مضيفاً أن كل مقومات المشروع الاساسية متوفرة من حيث الموافقات الرسمية وتوفر قطعة الارض المنوي اقامة المدرسة عليها .
وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على تشكيل لجنة من الحاضرين، لمتابعة سير الحملة وصولاً الى تحقيق الهدف منها وهو انشاء مدرسة ثانوية للبنات.
 
 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق