اغلاق

تربية أريحا تحتفل بتكريم مديرها السابق محمد الحواش

كرمت مديرية التربية والتعليم في محافظة أريحا والأغوار محمد الحواش ، بمناسبة إنهاء عمله مديراً لتربية أريحا وانتقاله للعمل مديراً لتربية طوباس والأغوار الشمالية ،



وذلك في حفل أقامته المديرية أمس الاول الأربعاء بحضور أسرة التربية والتعليم والمؤلفة من النائب الفني د. بسمات سالم ، النائب الإداري خضر أبو بشارة بالاضافة الى  رؤساء الأقسام وموظفي مديرية التربية ومدراء المدارس وعدد من الهيئات التدريسية .
في بداية الحفل الذي تولت عرافته المشرفة التربوي نادية ربيع ، ألقت د. بسمات سالم النائب الفني لمدير التربية والتعليم،  كلمة باسم أسرة مديرية التربية والتعليم  في محافظة أريحا والأغوار ، أشارت فيها إلى " صفات القائد الكبير والأخ والصديق والتي تمثل بها أ. محمد الحواش " ،  مشيدة " بعطائه وتفانيه وإخلاصه الذي تميز فيه على مدار سنوات عمله في محافظة أريحا والأغوار ، فكان خير السلف، الذي تعلمنا منه الكثير ، في تواضعه ومحبته للآخرين وكذلك في  احترامه وأدبه ولطفه مع الجميع وفي مهنيته العالية والتي جعلت منها مثالا يحتذى به ".
كما والقى الحواش كلمة، ثمن فيها جهود كل أسرة التربية والتعليم في محافظة أريحا والأغوار . والتي اعتبرها أسرته الأولى ، مشيراً إلى سنوات العمل والتي أمضاها في العمل في قطاع التربية والتعليم والتي اعتبرها أجمل سنين حياته . معبراً  عن سعادته لتواجده اليوم بين زملائه ورفاق دربه والذين كانوا وما زالوا مثالا يحتذى به للإخلاص والتفاني في العمل .

" أسرة التربية والتعليم تحمل أقدس رسالة وهي رسالة العلم "
وبين الحواش "أن أسرة التربية والتعليم تحمل أقدس رسالة وهي رسالة العلم ، والتي هي أمانة على عاتقنا جميعاً من اجل بناء دولتنا الفلسطينية والأجيال القادمة ".
كما رحب الحواش بمدير التربية والتعليم الجديد أ. ايوب عليان ، مشيراً إلى أن لديه خبرة تربوية طويلة في مجال عمله التربوي .
بدوره عبر عليان عن سعادته لتكليفه العمل في مديرية أريحا ، ومشيراً إلى مصلحة الوطن والمسيرة التعليمية  تتطلب منا جميعاُ العمل معاً و التكاتف من اجل النهوض وتطوير المسيرة التعليمية  .
كما نوه عليان إلى " ان الإنسان يترك بصمة أينما حل وان أ. محمد الحواش ترك بصمة تربوي بارزة كلنا نحترمها ونحترم انجازاته في تطوير مسيرة التعليم في محافظة أريحا والأغوار ". وشكر عليان أ. الحواش وأسرة التربية والتعليم على الاستقبال الرائع معبراً عن سعادته لتواجده بين هذه الأسرة التربوية الرائعة .
بدوره عبر الأب ماريو حدشيتي ( مدير مدرسة التراسنطة )  والذي ألقى كلمة المدارس الخاصة ، عن عميق شكره واعتزازه بالأستاذ محمد الحواش ، " الذي كان مثالاً للمسؤول المخلص والإنسان الراقي والخلوق والمعطاء والذي كان يؤثر العمل  في كل الأوقات حتى في أوقات راحته ، فكان نعم الأخ والصديق والقدوة . وأننا على دربه سائرون " .  كما رحب حدشيتي بالأستاذ أيوب عليان والذي أشاد بخبرته التربوية الطويلة وتمنى له التوفيق في إدارته لمسيرة التعليم في محافظة أريحا والأغوار .
وفي نهاية الاحتفال تم تقديم الهدايا والدروع التقديرية للحواش وعليان وسط تصفيق وترحيب عميق من الحضور. ( رضوان مرار )

 













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق