اغلاق

المستقلة تجتمع مع مساعد أمين عام جامعة الدول العربية

يواصل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والشتات اتصالاته مع كافة الأطراف،

السياسية الفلسطينية واجتماعاته العربية لتشكيل ضغط سياسي وعربي وشعبي يدفع نحو إنهاء الانقسام، وتهيئة الأجواء أمام حكومة فلسطينية قوية تنهض بالحالة الفلسطينية وتعالج قضايا كل الفلسطينيين الذين تضرروا من تعطيل المصالحة.
وأكد نعيم الشرفا عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة اجتماع وفد من الشخصيات المستقلة مع مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور سعيد أبو علي في القاهرة، لتفعيل دور الجامعة العربية في الإشراف على تنفيذ المصالحة الفلسطينية ودفع أية جهود تدفع تنفيذ وتطبيق بنود اتفاق المصالحة التي وقعت عليها حركة فتح عام 2009 ووقعت عليها حركة حماس عام 2011 وتعزيز الثقة بين كافة الأطراف لرفع معاناة الانقسام عن كاهل الفلسطينيين مثمنا جهود جامعة الدول العربية منذ اليوم الأول للانقسام الفلسطيني لتحقيق المصالحة وحضورهم لقطاع غزة ورام الله ومشاركتهم في جولات الحوار.
وأوضحت الدكتورة انشراح نبهان عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة " أن ايصال صوت المعاناة الفلسطينية وخدمة هذا الشعب الذي يدفع يوميا فاتورة استمرار الانقسام يحملنا مسؤولية المبادرة للضغط نحو إنهاء الانقسام، مشددة أن انقسام الفصائل الفلسطينية قدم نموذجا لنكبة ثالثة قصمت ظهر القضية الفلسطينية وتجاهلت تضحيات الشهداء والجرحى والأسرى ودموع الأطفال".
ودعا محمد الحسنات عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة "لإنهاء الانقسام فورا وإخراج الشعب الفلسطيني من خلافات الأحزاب لفتح معبر رفح فورا ورفع المعاناة عن سكان قطاع غزة، مطالبا الكل الفلسطيني لأخذ مبادرة خدمة الشعب والتنازل عن المصالح والشروط الحزبية والفصائلية وإبقاء المصلحة الفلسطينية العليا فوق الجميع". 




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق