اغلاق

الشخصيات المستقلة تجتمع مع رئيس المجلس الوطني بالأردن

يواصل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير لقاءاته واتصالاته المكثفة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس



وممثلي مؤسسات منظمة التحرير وحكومة التوافق وكل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية وعدد من السفراء والقناصل في فلسطين، لإعلاء صوت المصالحة الفلسطينية وأهمية تنفيذها من خلال تهيئة الظروف الداخلية والعربية والدولية لإنهاء الانقسام وترتيب البيت الفلسطيني.
والتقى وفد من قيادة تجمع الشخصيات المستقلة برئاسة المهندس خليل عساف مع السيد سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني في مكتبه في العاصمة الأردنية عمان لتوحيد جهود الجميع نحو تحقيق التوافق الوطني وترتيب البيت الفلسطيني ورفع المعاناة عن الشعب في الوطن والشتات، مشددا على "أهمية انتهاء مرحلة الانقسام ودخول مرحلة الوحدة بروح المصلحة الوطنية العليا ووضع تضحيات الشهداء والأسرى وصمود الناس أمام أعين صانعي القرار الفلسطيني" .   
ودعا الأستاذ عيسى العملة عضو وفد تجمع الشخصيات المستقلة "لأهمية انعقاد الإطار القيادي لمنظمة التحرير لتطبيق المصالحة وترتيب كل ما نتج من معاناة خلال العقد الماضي والمضي قدما نحو إنهاء الانقسام، مبينا أن مرحلة الاستقلال وإعلان الدولة تحتاج كافة الجهود السياسية والوطنية للوصول نحو حلم الشعب الفلسطيني للوصول إلى دولته الحرة.
ومن جهته أكد السيد نافذ زاهدة عضو وفد تجمع الشخصيات المستقلة مواصلة لجان التجمع في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والشتات حشد الدعم العربي والدولي لحماية القضية الفلسطينية من انقسام حركتي فتح وحماس وبذل كافة الجهود لتحقيق المصالحة، كاشفا توجه وفد من قيادة تجمع الشخصيات المستقلة لجمهورية مصر العربية لمواصلة الاجتماعات" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق