اغلاق

بحث نقل ‘التنفيذ الشرعي‘ من المحاكم النظامية للشرعية

بحث رئيس المحكمة العليا، رئيس مجلس القضاء الأعلى المستشار سامي صرصور وقاضي قضاة فلسطين الشرعيين، مستشار الرئيس محمود عباس للشؤون الدينية


جانب من المشاركين في اللقاء

 والعلاقات الإسلامية الدكتور محمود الهباش، مؤخرا،  نقل ملف التنفيذ الشرعي من المحاكم النظامية إلى المحاكم الشرعية.
وجاء الاجتماع الذي جرى في مقر مجلس القضاء الأعلى استكمالا للجهود المبذولة من الطرفين لنقل ملف تنفيذ الأحكام الصادرة عن المحاكم الشرعية والتي تنفذ بدوائر القضاء النظامي، إلى دوائر تنفيذ تابعة للقضاء الشرعي.
وأكد المستشار سامي صرصور "أهمية وجود قضاء شرعي قوي ومتطور في فلسطين كونه يتصل مباشرة بحياة المواطن وبالتالي ينعكس على الأسرة والمجتمع ككل"، وأبدى "استعداد المجلس لتقديم كامل الدعم للقضاء الشرعي خاصة فيما يتعلق بالجانب القانوني وجانب تأهيل الكادر الإداري".
من جانبه لفت الدكتور الهباش إلى "ضرورة الإسراع بتنفيذ الخطوات اللازمة لنجاح عملية النقل بسلاسة ويسر".
واتفق الجانبان على تهيئة البيئة القانونية والإدارية المناسبة، علما أن هناك لجنة مشتركة تعمل على هذا الملف وفق خطة زمنية محددة.
وحضر الاجتماع وفد رفيع المستوى من القضاء الشرعي، والأمين العام لمجلس القضاء الأعلى القاضي نصار منصور، ورئيس دائرة التفتيش القضائي القاضي محمد سامح الدويك، ومستشار رئيس المجلس لشؤون إدارة المحاكم عامر شاهين، ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية محمد شراكة.





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق