اغلاق

افتتاح لوحة جدارية على مدخل شارع الشهداء في الخليل

قام عشرات الطلبة من جامعة بوليتكنك فلسطين ونشطاء أجانب وفلسطينيون، أمس الأحد، برسم لوحة جدارية على مدخل شارع الشهداء بمدينة الخليل.


تصوير سمر بدر

وقال منظمو الفعالية "إن الجدارية تجسد معاناة أهالي القدس والخليل جراء ممارسات الاحتلال، حيث نسعى من خلال رسوماتنا إيصال رسالة دعم للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي ولسكان شارع الشهداء وتل الرميدة، الذين يضطرون يوميا إلى العبور عبر الحاجز المقام على مدخل الشارع".
وأشار المنظمون الى "ان الفعالية تأتي ضمن سلسلة فعاليات عالمية لإطلاق حملة لإعادة فتح شارع الشهداء ولإحياء الذكرى 22 لمجزرة الحرم الإبراهيمي، وهي رسالة مفادها أن الفن يمكن أن يستخدم كأداة للمقاومة على الحواجز".
وتفيد مصادر فلسطينية "إلى أن قوات الاحتلال أعلنت شارع الشهداء منطقة عسكرية مغلقة لا يسمح لغير القاطنين فيه من المرور عبره بأرقام محددة، منذ اندلاع الأحداث بداية شهر تشرين الأول الماضي".
وأضافت :" يعتبر الشارع الطريق الرئيس المؤدي للحرم الإبراهيمي وسوق الخضار المركزي ومحطة الحافلات المركزية ومقر شرطة المدينة، وبعد مجزرة الحرم الإبراهيمي في شباط عام 1994، أغلقه الاحتلال أمام الفلسطينيين".











لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق