اغلاق

قلقيلية: ندوة علمية حول دور الإعلام بتحقيق التنمية المستدامة

دعا متحدثون إلى "ضرورة تسليط الضوء على الواقع الاقتصادي والتنموي بموضوعية والخروج من الإطار الحزبي، وتوظيف ماكينة الإعلام بما يدفع عجلة التنمية إلى الأمام"،


صور من الندوة

داعين إلى استغلال الموارد الاقتصادية المتاحة بشكل علمي.
جاء ذلك خلال ندوة علمية بعنوان" دور الإعلام في تحقيق التنمية المستدامة" نظمتها محافظة قلقيلية وجامعة القدس المفتوحة اليوم في دار المحافظة.
وشارك في الندوة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، و د.نور الأقرع المساعد الأكاديمي في جامعة القدس المفتوحة، ود.بكر اشتية المحاضر في كلية الاقتصاد في جامعة النجاح، والإعلامي إبراهيم أبو كامش المراسل الاقتصادي لجريدة الحياة الجديدة، وممثلين عن الأجهزة الأمنية والمؤسسات المدنية، وإعلاميين ومهتمين في الإعلام والاقتصاد.
وأكد المحافظ على أهمية الندوة وارتباطها بالإعلام والتنمية، مشيرا إلى "أهمية الإعلام في تسليط الضوء على القضايا التنموية والاقتصادية في المحافظة، وقال" أن محافظة قلقيلية تحتاج إلى تضافر كافة الجهود من اجل النهوض بواقعها وإحداث تنمية مستدامة فيها"، مؤكدا على دور الإعلام في تسليط الضوء على معاناة المحافظة نتيجة لإجراءات الاحتلال بحقها من خلال الجدار والاستيطان والتضييق في سبل العيش"، مضيفا "أننا وبالرغم من المعيقات نسعى بكافة السبل للنهوض بواقع المحافظة وإحداث تنمية حقيقية فيها من اجل تعزيز صمود المواطنين وتثبيتهم على أرضهم، داعيا كافة وسائل الإعلام المحلية والدولية لأخذ دورها في فضح الاحتلال وممارساته بحق المحافظة".
بدوره، أشار د. نور الأقرع إلى دور جامعة القدس المفتوحة في محاربة الأمية وفتح أفق جديدة لمن فاتهم قطار العلم وتحقيق حلمهم بإنهاء دراستهم الجامعية، مؤكدا على دور الإعلام في تسليط الضوء على القضايا الاجتماعية والتنموية في المحافظة، مشيرا إلى سياسة الجامعة الهادفة إلى زرع مفهوم التنمية لدى طلابها ليكونوا بناة ومساهمين في تنمية المجتمع.
وأشار د.بكر اشتية ان مفهوم التنمية والتنمية المستدامة مرتبطين ارتباطا وثيقا بالإعلام التنموي، مؤكدا أن هنالك فرق بين مصطلحي النمو والتنمية وهنالك خلط في وسائل الإعلام بين المفهومين، وأشار إلى أن التنمية تعني تحسين نوعية الحياة للمواطنين، وأكد على دور الإعلام في إحداث تنمية حقيقية مستشهدا بتجربة ماليزيا ودور الإعلام في تغيير الأفكار والتوجهات بما يخدم التنمية، وقدم العديد من الأمثلة حول الإعلام ودوره في توجيه الرأي العام في القضايا تنموية تخدم المصلحة الوطنية.  
وقدم الإعلامي إبراهيم أبو كامش ورقة عمل حول الإعلام والتنمية في فلسطين تناول فيها مفاهيم التنمية والتنمية المستدامة ودور الإعلام في التنمية، وقال أن التنمية بمختلف مفاهيمها تشكل أهمية واهتماما موجها نحو الحاجة إلى التنمية للوصول إلى تنمية مستدامة وتحقيق العدالة بين الأجيال الحالية والمستقبلية، وأشار إلى التنمية في فلسطين تتواكب جنبا إلى جنب مع قيام الدولة الفلسطينية المستقلة واستحالة وجود تنمية حقيقية في ظل وجود الاحتلال، مؤكدا "أن الاحتلال هو السبب الرئيسي في سلب وتعطيل التنمية في فلسطين" .
( من
محمد صبري )



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق