اغلاق

الأعلى للشباب ينظم ورشة عمل حول الخطة الاستراتيجية بالقدس

نظم المجلس الأعلى للشباب والرياضة في الوسط ورشة عمل حول الخطة الاستراتيجية للمجلس للاعوام 2017-2022 ، وذلك في مقر جمعية البستان - سلوان


صور خلال ورشة العمل

أسفل خيمة الاعتصام في حي البستان المهدد بالهدم والإزالة في بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى المبارك بالقدس، بمشاركة 20 شابا وشابة من المرحلة العمرية ما بين 15-29 عاما .
ويأتي ذلك ضمن المرحلة الاولى من تحليل واقع الشباب واحتياجاته وأفكاره للأعوام القادمة وتطلعاته نحو المستقبل. ورحبت ممثلة المجلس الأعلى للشباب هديل زيادة بالمشاركين، موضحه الشراكة والتعاون بين المجلس الأعلى وجمعية البستان سلوان، والتي تتعزز في انجاز هذه الخطة كمرحلة قادمة من التعاون المشترك، وتحدثت زيادة عن أهداف الخطة الاستراتيجية والتي تأتي من خلال إشراك الشباب الفلسطيني وخاصة المقدسي في إعداد الخطة التي تخدم واقع الشباب لخمس سنوات قادمة، مستعرضة ما يتعرض له شباب مدينة القدس من عمليات تهويد وإعتداءات صهيونية مما يؤثر على الواقع المقدسي خاصة الشبابي.
وناقشت ميسرات الجلسة الأخصائية داليا حلاق والدكتورة أماني عودة من جمعية البستان خلال الورشة مع الحضور محورين رئيسين ضمن المحاور الستة التي طرحت لدراسة احتياجاتها في الخطة الاستراتيجية وهما محور الانتماء والهوية، ومحور الرياضة. وناقش المشاركون العراقيل والصعوبات التي تواجه المقدسي في حياته ووجهات نظرهم للحل والقضية الفلسطينية، رابطين بين حصولهم على حقوقهم بحصولهم على أمنهم وآمانهم لمستقبل أجمل وخطوات نجاح واثقة لتدعيم هويتهم الفلسطينية ومنع تهويدها وخرجوا بعدة توصيات أهمها ايجاد برامج مدروسة ومختصة لاستثمار المواهب وإكتشافها وصقلها بطريقة إحترافية ودون هدر، إضافة إلى ضرورة إنشاء مرافق وملاعب تتناسب والمقاييس العالمية وتنافسها.






لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق