اغلاق

المركز العربي يدعو السلطات المحلية العربية لمتابعة مخطط توسيع الكسارات

توجه المركز العربي للتخطيط البديل الى العديد من السلطات المحلية العربية لاعلامهم بضرورة متابعة مخطط توسيع الكسارات "تاما 14- ب"، الذي سيتم بحثه في جلسة



المجلس القطري للتنظيم والبناء يوم الثلاثاء الأول من آذار.
ويستدل من الدراسة التي أجراها المركز العربي للتخطيط البديل ان المخطط يهدف الى توسيع كل الكسارات القائمة، وتوسيع عدد من الكسارات المخططة، رغم عدم البدء في استعمالها أصلاً.
وتظهر المتابعة التي قام بها المركز ان المخطط يشمل:
- كسارة طرعان: توسيع من كل الجهات، وحفر في باطن الأرض.
- كسارة عيلبون: توسيع باتجاه البلد (كسارة مخططة).
- كسارة طمرة: تمديد عمل الكسارة القائمة، والتخطيط لاقامة كسارة جديدة من الناحية الغربية، واقامة كساراتان جديدتان بمحاذاة منطقة نفوذ المدينة.
- كسارة وادي عارة – فيرد: توسيع باتجاه ام القطف وكفرقرع وعرعرة.
- كسارة بئر المكسور: توسيع باتجاه الشمال، وحفر في باطن الأرض باتجاه البلد.
- كسارة كابول: كسارة مخططة.
- كسارة كوكب ابو الهيجا: كسارة مخططة.
- كسارتا شفية وعين غزال- الفريديس: توسيع كسارة شفية في كل الاتجاهات، وتوسيع كسارة عين غزال باتجاه الشمال وللجنوب باتجاه البلدة.
- كسارة كسيفة – النقب: توسيع منطقة مقلع برير للفوسفات، المخطط اقامته على موقع بلدتي الزعرورة وغزة، بمحاذاة الكسسيفة والفرعة وقطمات والمطهر.
- كسارة الدريجات وكسارة كحلة – النقب: توسيع الكسارة بمحاذاة الدريجات واقامة كسارة جديدة بمحاذاة كحلة.
- كسارات عرعرة النقب: اقامة كسارات جديدة بمحاذاة الكسارات المخطط اقامتها وتوسيع مناطق الكسارات القائمة.
وناشد المركز العربي السلطات المحلية المشاركة في الجلسة التي ستعقد في مجلس التخطيط القطري يوم الثلاثاء القادم، للوقوف على تفاصيل المخطط والتنبّه للأضرار التي قد يلحقها بالبلدات العربية وبفرص توسعها وتطورها، وبجودة البيئة جراء التلويث والمكاره البيئية الأخرى. ومن المتوقع تحويل المخطط لبحثه في اللجان اللوائية للتخطيط والبناء.
ويؤكد المركز العربي للتخطيط البديل انه سيتعاون مع كافة السلطات المحلية العربية لمواجهة الاضرار التي قد تنجم عن هذا المخطط في المستقبل.





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق