اغلاق

بلدية ام الفحم تعقد جلسة للبدء باسبوع الاعمال الخيرية

تعكف بلدية ام الفحم منتصف الشهر القادم وبالتحديد في تاريخ 12.3.15 بالبدء باسبوع الاعمال الخيرية ، والذي يعتبر الاول من نوعه في المنطقة ،


مجموعة صور من الجلسة

والاضخم على مستوى الساحة الفحماوية .
وللتحضير لهذا الاسبوع عقدت بلدية ام الفحم مطلع الاسبوع الحالي جلسة تحضيرية اولى في المركز الجماهيري ، بحضور كل من  القائم باعمال الرئيس ومسؤول قسم الرفاه الاجتماعي  - الشيخ طاهر علي ، عضو البلدية - مصطفى ابو ماجد , مدير المركز الجماهيري - محمد صالح ابو عمر بالاضافة الى ممثلين عن مدارس ام الفحم بكافة مراحلها وعن قسم الرفاه والخدمات الاجتماعية ومن جميع اقسام البلدية دون استثناء.
وفي حديث مع الشيخ طاهر حول الاسبوع الخيري قال :"وقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى الله عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ، نحن في بلدية ام الفحم سندعم هذا المشروع ماديا ومعنويا بكل ما اوتنا من قوة بل ستجدنا ان شاء الله في ارض الميدان فهذا المشروع الاول من نوعه الذي ستكون به بلدية ام الفحم مشتركة به بكل اقسامها ومدارسنا بكل مراحلها ، المركز الجماهيري بكل طواقمه، بيوت المسنين ، جمعيات ذوي الاحتياجات الخاصة ، جمعيات العمل الاجتماعي،لجان الاحياء وجميع المواطنين وكلهم يعملون تحت هدف واحد وراية واحدة الا وهي تعمير مدينتنا الحبيبة ام الفحم...لان ام الفحم اغلى ما نملك".

" نهدف الى اعطاء ابنائنا الفرصة لاعمار هذا البلد وتبادل الخبرات ما بين الجيل الذهبي وطلابنا في المدارس "
اما محمد صالح مدير عام المركز الجماهيري فقال : "نحن نهدف من خلال هذا المشروع الى تعمير وتجميل مدينتنا ام الفحم كما ونطمح من خلال هذا الاسبوع للوصول الى ما هو ابعد من الامور الجمالية للمدينة ، حيث نهدف الى تعزيز الترابط والتكافل الاجتماعي و تعزيز روح التطوع وتذويته كقيمة مجتمعية لدى ابناء بلدنا الحبيب عامة ولدى جيل الشباب خاصة  كما  ونهدف الى اعطاء ابنائنا الفرصة لاعمار هذا البلد وتبادل الخبرات ما بين الجيل الذهبي وطلابنا في المدارس ومن اهم ما نصبوا اليه ايضا،  مشاركة كاملة لجميع شرائح مجتمعنا الفحماوي في العطاء لبلدنا الحبيب ,فكلنا ابناء هذا البلد وكلنا ملزمون في تحمل المسؤولية في اعماره كل من موقعه. نرحب بمشاركة اهلنا جميعا في هذه المبادرة، ولمن تعذر عليه المشاركة نرجو منه الدعاء لنا بالتوفيق لما فيه مصلحة ورفعة هذا البلد ".
وفي تعليقه على الموضوع قال حسن البنا جبارين مركز التطوع البلدي والمشرف المباشر عن المشروع "ان المشاريع ستوزع على المدارس ، المؤسسات والجمعيات المشتركة بالاضافة الى لجان الاحياء والتي ستغطي معظم احياء مدينة ام الفحم دون استثناء، وسيكون هناك مشاريع توعويَّة وترفيهيَّة بالضافة الى المشاريع الميدانية والتي تهدف الى تعمير ونظافة المدينة، كما سيكون هناك مشروع كامل سيمول وينفذ من قبل اعضاء ورئيس البلدية، ونحن في بلدية ام الفحم سنقوم بالتحضير لهذا الاسبوع الخيري ليكون مثالا يحتذى به في جميع البلاد ان شاء الله".









لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق