اغلاق

مجلس القضاء الأعلى يكرم موظفاته بيوم المرأة العالمي

رام الله- توجه اليوم رئيس مجلس القضاء الأعلى المستشار سامي صرصور " بالتحية للمرأة الفلسطينية، لأم الشهيد وزوجة الأسير على وجه الخصوص التي تقف شامخة


مجموعة صور من اللقاء الاحتفالي

 تربي على يديها الشباب الفلسطيني ".
وأشاد المستشار سامي صرصور" بالمرأة العاملة في سلك القضاء، حيث أنها قطعت شوطا طويلا، ولم يقتصر عملها على القضاء بل تجاوزه إلى نشاطات أخرى، فاستطاعت تمثيل فلسطين دوليا، وتمثيل المرأة الفلسطينية في مجال حقوق المرأة والطفل والنوع الاجتماعي ".
جاء ذلك خلال حفل تكريمي أقامه مجلس القضاء الأعلى في قاعة المركز الإعلامي القضائي للقضاة من النساء والموظفات العاملات في المحاكم والإدارات في يوم المرأة العالمي ، الذي يصادف الثامن من آذار ، بحضور الأمين العام لمجلس القضاء الأعلى القاضي رائد عساف ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية محمد شراكة، ومستشار رئيس المجلس لشؤون إدارة المحاكم عامر شاهين.
 وأشار المستشار سامي صرصور إلى " الخطوات التي اتخذها المجلس في مجال حقوق المرأة حيث عمل على تشكيل فريق فني مساعد للنوع الاجتماعي لمساعدة المرأة للوصول للعدالة، كما عزز المجلس شراكاته مع مؤسسات تعنى بالمرأة كوزارة المرأة والشؤون الاجتماعية".
وفي كلمتها،  شكرت قاضي المحكمة العليا إيمان ناصر الدين، المستشار سامي صرصور على التكريم ، مشيرة أنها " تعتز به كونه صادر عن شخص مناصر للمرأة وقضاياها كما عرفته دائما "، وأكدت أن" المرأة قادرة على الإبداع إذا أتيحت لها الفرصة".
وأشار رئيس محكمة بداية رام الله القاضي موسى شكارنة " أن تكريم المرأة هو تكريم لكل المجتمع لأنها تصنع الكرامة والعزة "، وتمنى أن يكون هذا التكريم تقليدا سنويا.
وقدم رئيس مجلس القضاء الأعلى للقاضي إيمان ناصر الدين درعا تقديريا باعتبارها أقدم قاض من النساء، كما سلم القضاة من النساء والموظفات بطاقات معايدة وهدايا رمزية.
تجدر الإشارة أنه جرى تكريم القضاة من النساء والموظفات في كافة المحاكم في محافظات الوطن تزامنا مع هذا الحفل.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق