اغلاق

نساء من الوسط العربي: المرأة عماد المجتمع

يحتفل العالم ، في الثامن من آذار من كل عام ، بيوم المرأة العالمي ، وفيه يحاول ان يسلط الضوء على قضاياها من زوايا وجوانب عدة . وفي هذا السياق ، قام مراسل موقع


جوليا عمري ابو راس - عيلوط

بانيت وصحيفة بانوراما بلقاء مجموعة من السيدات للحديث معهن حول ما يعني لهن هذا اليوم .

" على المجتمع ان يحتضن المرأة ويؤمن بانسانيتها "
رهام حمادي مصطفى من كفر كنا قالت في حديثها لمراسلنا :" المرأة نصف المجتمع .. هي الام والزوجة .. الاخت والجدة وهي العمود الاساسي في تكوين العلاقات الانسانية في الحياة . على المجتمع ان يحتضنها ويؤمن بانسانيتها وبتساويها مع الرجل بدورها الاجتماعي ودورها في مختلف المجالات على جميع الاصعدة، فوراء كل امرأة عظيمة نفسها" .

" المرأة عماد المجتمع ويجب أن تمنح اهمية خاصة "
فيما قالت انعام حبيب الله من عين ماهل :" في يوم المرأة أعطي لنفسي اجازة من العمل الروتيني واشتري ورد الربيع لي ولامي وأحاول أن اكون سعيدة بيومي . من المؤكد أن يوم المرأة بالنسبة لي هو يوم مميز، المرأة هي عماد المجتمع ويجب أن تمنح اهمية خاصة حتى تكمل بعطائها اللا محدود في البيت والمدرسة وكل مجالات الحياة .
وتكمن اهمية يوم المرأة بتعزيز مكانتها وتكريمها وإعطائها حقها ليس فقط بالكلام وإنما بتخصيص احتياجاتها" .

" المرأة لها رأيها فيما يحـدث بمجتمعها، ولها رأيها فيما يتعلق بالصراعات "
ومن جانبها، قالت جوليا عمري ابو راس من عيلوط: "وضع ومكانة المرأة العربية في تحسن مستمر، ويمكنها أن تقود النقاش في قضايا مفصلية تتعلق بنهضة مجتمعها، فالمرأة لها رأيها فيما يحـدث بمجتمعها، ولها رأيها فيما يتعلق بالصراعات التي يعيشها شعبها" .

" كل امرأة منا هي المجتمع بذاته هي البيت والاسرة والنجاح "
وختاما ، قالت لينا فاعور من بلدة شعب: "يخصص يوم الثامن من اذار في العالم بأجمعه ليوم المرأة كتقدير لهن، منهم من لا يؤمن بهذا اليوم ومنهم من يتبادل المعايدات ككلمات حفظت غيبا دون قصد ما تحتوي من معان.. انا شخصيا أرى به يوما من اهم أيام السنة.. حيث أكرس جل اهتمامي بمثل هذا اليوم. كفنانة عربية مناضلة، قوية وصارمة في كل قرار وخطوة في كل انجاز وفكرة أسعى دائما على رفع مكانة المرأة العربية خاصة. اي حاجز يبنى في طريقي يمكنني بسهولة ان أتغلب عليه حتى الوصول الى المراد المبتغى. انا اؤمن تماما أننا لسنا مجرد ارقام وافراد في المجتمع ووجودنا عبثي لا قيمة له، على العكس تماما، فكل امرأة منا هي المجتمع بذاته هي البيت والاسرة والنجاح، كل امرأة هي عنصر اساسي في تكوين المجتمع، بداية الام ثم المرأة المتعلمة والمثقفة ثم العاملة جميعهن أكن لهن كل الاحترام. فيا نساء بلادي، كوني ما تبغين لنفسك وذاتك، كسري قيودك بذاتك، ثابري وبادري وساهمي لتكوني فردا فعالا في المجتمع يسعى الى التغيير ، إياكي والسكوت عن أي جريمة تنفذ ضدك فنحن نشهد ازدياد بنسبة النساء المعنفات.
مع كل ما تشهده بلادي من جرائم بشعة تنفذ ضد المرأة من اغتصاب وقتل وتعنيف  علينا دوما توعية الجيل القادم والمبادرة لسن قوانين تنصف المرأة. مع هذا كله فأنا انظر للنصف المليء في الكأس وهذا يجعلني فخورة جدا بنساء بلادي اللواتي تركن بصمة نجاح في شتى المجالات. كل عام وانتن كل خير هذا الكون" .



رهام حمادي مصطفى - كفر كنا


لينا فاعور - شعب




انعام حبيب الله - عين ماهل



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق