اغلاق

تنظيم دورة تكنولوجية للجيش تحت عنوان ‘ثورة الـ NG‘

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع القائد بالجيش الاسرائيلي دور كوهين الذي تحدث عن ثورة ال (NG) التكنولوجية الخاصة بالجيش الاسرائيلي،

 وما هو تأثير تلك البرمجة والتكنولوجيا مستقبلاً على الانفاق وارض الحرب ، فهذه الثورة تاتي ضمن دورة تعلمية طويلة تصل مدتها لـ6 اشهر ، ويدرس من خلالها المجند لساعات طويلة بمجال الحوسبة والتكنولوجيا العسكرية ويدخل الى واقع عمل يختلف كلياً عن صناعات تكنولوجية اخرى بمجال البرمجة، وذلك مع وجود القبة الحديدية والانفاق بغزة وغيرها من التهديدات.
كوهين تحدث قائلا : " دورة البرمجة الخاصة بالجيش الاسرائيلي هي دورة عصرية للغاية وتقام بالأكاديمية العسكرية لتعليم مجالات الحوسبة والبرمجة الخاصة بعالم " السايبر " ، وفي دورة البرمجة الخاصة والجديدة نقوم بتأهيل مبرمجين من الجيش الاسرائيلي اي ان المتعلمين يحصلون على تعلم مشابه للقب الاول من هندسة برامج وعلوم الحاسوب ولكن بنهاية الدورة لا يخرجون فقط بهذه المواد انما يقومون بالحصول على معلومات وافرة ومهمة بكيفية بناء برمجيات اكثر مهمة ، والتي تتواصل مع تلك البرامج المتواجدة بالجيش ويتعلمون عن تلك البرامج وما الذي يمكن ان تقدمه فتجعل المتعلم بالجيش اكثر مهارة وابداع  ".

" 6 اشهر من الساعة 7 صباحاً وحتى العاشرة ليلاً هو مسار تعلم الجندي "
وتابع كوهين :" دورة البرمجة الخاصة تقام على مدار 6 اشهر من الساعة الـ 7 صباحا حتى الـ 10 ليلاً أي ان التعليم متواصل ، والمتقدمون له يدرسون ارضية العدو باسرها ، من الناحية التكنولوجية وامام التهديدات التي تحدق من الجبهة الشمالية من حزب الله وغيرها، بالدورة الخاصة يشارك بها فتيات وشبان دون أي حاجز بين دين او طيف كل من يريد ان يتقدم يتم فحصه بفحص امني خاص، ولا يهم ان تعلم المتقدم مجال الحاسوب او لم يتعلمه، مع الاشارة الى اننا نبحث عن اولئك اللذين تعلموا ودرسوا موضوع الحاسوب والهايتك وغيره ، وهنالك طاقم ضباط خاص يرافق كل مشارك ومشارك، واشير الى ان خريجي الاكاديمية العسكرية لتعليم مجالات الحوسبة والذين انهوا خدمتم بالجيش نجد قسم منهم بشركات عالمية مثل غوغل ومواقع التواصل الاجتماعية وشركة هايتيك ".

كوهين : " لا فرق بين متجند عربي او يهودي فتحن 68 عاما بتهديدات من السكين وحتى ايران
واشار دور كوهين الى " ان الدورة هذه تميز الجيش الاسرائيلي كونه طويل ومدة تعليمه طويلة " ، وتابع قائلا : " اشير الى ان بجيوش العالم يوجد دورات مشابهة لكن بالجيش الاسرائيلي هناك مجالات رهيبة وكبيرة بل من الواضح ان الجيش هنا منذ 68 عاما وهو بحالة حرب وتأهب دائم ، بل 68 عاما وهو موجود تحت تهديدات كثيرة ، من السكين بالمعبر وحتى التهديد النووي بايران ، ومع كل هذه الامور يجب ان نعطي لكل هذه الامور والتهديدات الاجوبة الملائمة فهذا يؤكد ان الجيش باسرائيل لديه القوة
التكنلوجية الكبيرة " .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق