اغلاق

فتح والمكتب الحركي للتمريض يكرمان المرأة العاملة بقلقيلية

قال أمين سر حركة فتح اقليم قلقيلية محمود ولويل : " أن المرأة الفلسطينية تعتبر شريكة الدرب في النضال والتضحية حتى تحقيق الحرية والاستقلال " ،

مؤكدا " أنها ضربت اروع ايات الصمود والتضحية على مر تاريخ الثورة الفلسطينية" . وكرمت حركة فتح في اقليم قلقيلية المرأة الفلسطينية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الفلسطينية . ونظمت الحركة مجموعة من الزيارات للمؤسسات العامة والخاصة في المحافظة، حيث قام وفد من حركة فتح بحضور محمود ولويل امين سر حركة فتح بقلقيلية ولجنة المرأة وأعضاء المكتب الحركي للتمريض بزيارة عدة مؤسسات عامة وخاصة في المحافظة كالمستشفى الحكومي. واثنى الولويل " على الدور الانساني الذي تقوم به المرأة الفلسطينية في المشافي والعيادات الطبية لاسعاد الناس والتخفيف من الامهم ورسم البسمة على وجوه المرضى واسرهم ". وزار الوفد المعلمات في المدارس مؤكدين على " حق المعلمين والمعلمات في الحصول على كافة حقوقها في سلك التربية والتعليم وخاصة انهم يشكلون لبنة البناء الأولى لأبناء الوطن التي تساهم في بناء مؤسسات الوطن بشكل يليق بهذا الشعب المضحي المعطاء". وشدد الولويل على " وقوف حركة فتح الى جانب المعلمين بغرض الحصول على كافة حقوقهم المطلبية اضافة الى زيارة العديد من المؤسسات الخاصة والعامة وتوزيع باقة من الورود على كافة الاخوات التي تعمل جبنا الى جنب مع الرجل بكافة هذه المؤسسات " .





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق