اغلاق

سيدات اريحا تنظم ورشة حول التمكين الاقتصادي للنساء

على شرف الثامن من آذار يوم المرأة العالمي، نظمت جمعية سيدات اريحا الخيرية بالشراكة مع مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي ورشة عمل حول "التمكين الاقتصادي للنساء ودورهن في التنمية ".



وشارك فيها ممثلون عن وزارة العمل ومؤسسة فاتن الفلسطينية للاقراض والتنمية ، ومركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي ، وتأتي هذه الورشة في اطار برنامج الخدمات القانونية والاجتماعية  للنساء الذي استحدث هذا العام  ليقدم الارشاد القانوني والاجتماعي والتوعية للنساء في محافظة أريحا والاغوار .
وافتتحت الفعالية بكلمة للسيدة عبير نشاشيبي المديرة التنفيذية للجمعية ،أكدت فيها على " رؤية الجمعية الهادفة الى تمكين النساء اقتصاديا واجتماعيا وان استدخال برنامج الخدمات القانونية والاجتماعية باشراف مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي اضافة نوعية لخدمات الجمعية،  تلاها عرض من مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي حول أهمية التمين الاقتصادي للنساء كمكمل أساسي للتمكين الاجتماعي والقانوني " ، واكدت المحامية ديانا حبيب في كلمتها على " مساهمة وزارة العمل في تمكين النساء اقتصاديا في المحافظة وتشبيكهن مع المؤسسات ذات العلاقة    لكنها أشارت في احصاءات بسيطة عن محدودية مشاركة النساء في سوق العمل في المحافظة والمسجلات رسميا حيث أن العمال المسجلين رسميا لدى المديرية يبلغ عددهم  6400 عامل تقريباً بينما عدد النساء المسجلات لم يتجاوز 603 عاملة ". وذكرت حبيب ايضا " ان الجمعيات التعاونية النسوية تساهم في تمكين المرأة اقصاديا من خلال ايجاد فرص عمل وتسويق منتجات الجمعيات، وترى ان التمكين الاقتصادي للمرأة في فلسطين يقضي على العمالة في اسرائيل والتي هي محفوفة بالمخاطر. وشددت حبيب على ان الانتهاكات ضد المرأة  تكمن في عدم اعطائها الحد الادنى من الاجور واجازة الامومة ".
وفي كلمة مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي أكدت  فاتن نبهان رئيسة وحدة بناء القدرات في المركز أنه التمكين الاقتصادي هو دعامة أساسية في قدرة المرأة على اتخاذ القرار والمساهمة في دعم أسرتها ، في حين أشارت أنه لا ينفصل عن الوعي بحقوقها الاجتماعية والقانونية وعرضت خطة متكاملة حول برنامج الخدمات القانونية والاجتماعية المخطط  تنفيذها في محافظة أريحا بالشراكة مع الجمعية  والتي تتركز حول تمكين وتطوير قدرات طاقم جمعية سيدات اريحا المختص ورفدهم بخبرة وتجربة المركز في هذا المجال، وتوفير الدعم والاسناد للجمعية في عقد حلقات وورش التوعية للمجتمع المحلي من خلال استحداث برنامج خدمات وعيادة قانونية اجتماعية متخصصة في المحافظة تساهم في توسيع نطاق الخدمات القانونية والاجتماعية المقدمة للنساء في المناطق المهمشة.
وتحدث احمد ابو سلمان ممثل عن مؤسسة فاتن الفلسطينية للاقراض والتنمية قصص نجاح لنساء بدأن في مشاريع صغيرة  بمساعدة المؤسسة في منطقة اريحا والاغوار. وأكدت المؤسسة على تعاونها التام مع النساء المقترضات من خلال متابعة مستمرة من فريق العمل وتوفير دراسة جدوى للعمل و للسوق المحلي والتمهيد للتعامل مع المتاجر المختلفة والتساهل مع النساء اللواتي يواجهن مشاكل خلال التنفيذ.
بالاضافة الى ذلك تم عرض فيلم قصير عن قصة نجاح لسيدة أعمال في محافظة قلقيلية، من انتاج مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي، يقدم رسائل عميقة تؤكد على أن النجاح يحتاج الى عزيمة ويبدأ بحلم صغير الا أن الادارة تدفع بهذا الحلم الى انجازات كبيرة .
وكان هناك العديد من المداخلات  التي قدمها المشاركون والمشاركات حول مكانة المرأة في القانون الدولي والفلسطيني وخرج المشاريكن بمجموعة توصيات أكدت على حاجة محافظة أريحا والاغوار الى فرص تمكين اقتصادي للنساء ، وأهمية منح النساء تسهيلات في القروض وعدم رفع قيمة الفائدة مما يساهم في مشاركة أكبر للنساء وكذلك أكدوا . على اهمية منح مشاريع صغيرة للنساء والاهتمام بموضوع الارشاد والتدريب المهني.
واختتمت اللقاء السيدة حياة الدجاني رئيسة الهيئة الادارية في الجمعية أكدت على أهمية العمل المتكامل بين المجتمع المحلي والمؤسسات الاهلية والرسمية وكذلك أهمية التنسيق بين المؤسسات التي تقدم خدمات للمجتمع.







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق