اغلاق

نادي سلوان يحتفل بانطلاقة مدرستي قدم وسلة

نظم نادي سلوان الرياضي حفل انطلاقة مدرستي كروية وسلوية كما تم تكريم فريق كرة السلة والفرق المساندة والناشئة ومدربيهم،


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وفي كلمته الافتتاحية قال جمال عديلة رئيس الهيئة الإدارية للنادي : " إن دعم الفئات المساندة يعد المصدر الأقوى لديمومة النادي، كما يوفر لجماهير النادي التنوع الرياضي، من خلال ضم شرائح جديدة من أبناء سلوان، الأمر الذي يساهم في خدمة برامجنا ومشاريعنا المستقبلية والمتمثلة بإبقاء فريق كرة القدم في درجة الاحتراف، واحتضان الشبان والفتيات ما دون عمر 14 عاماً، وهي الشريحة العمرية المستهدفة من قبل الاحتلال ".
ووجه عديلة شكر إدارة النادي واللاعبين لشركة المشروبات ممثلة بمديرها للعام عماد الهندي، مثمنا تبرعها السخي الهادف لدعم تنمية قدرات اللاعبين وصقل مهاراتهم، من خلال توفير الملابس والمستلزمات الرياضية.
وأضاف عديلة: "نجتمع اليوم أيضا لتكريم فريق كرة السلة وهو حديث النشأة إلا أن اللاعبين بقيادة مدربهم أحمد بزبز قد تمكنوا خلال 3 شهور من الصعود إلى الدرجة الثانية والحصول على كأس المرحلة الثالثة، ضمن دوري الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة". ولفت عديلة إلى أن نادي سلوان قد حقق نتائج مبشرة في دوري الوطنية للمحترفين، حيث تم تصنيفه كأفضل فريق في مرحلة الإياب، مشيرا إلى أن هذا الإنجاز هو نتاج دعم وتعاون من كافة أبناء سلوان صغارا وكبارا. ونوه رئيس الهيئة الإدارية إلى أن إدارة النادي تقوم على تجهيز نظام داخلي للنادي يتلائم والنظام الداخلي للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، حيث سيتم في غضون الأسابيع القادمة عرضه على المجلس الاستشاري، ومن ثم عرضه على مواقع التواصل الاجتماعي قبل أن يتم اعتماده رسمياً.
كما جرى خلال الحفل تكريم أربعة من الرعيل الأول من المشرفين الرياضيين السابقين في النادي، الذين كانت لهم بصمة واضحة في تطوير المشاركة الرياضية للفريق الأول والفرق المساندة، وهم سليمان العباسي رئيس النادي الأسبق، وحسين أبو صوي وشعبان شعبان وعلي العباسي، بالإضافة إلى تكريم الصحفي منير الغول تقديرا للدور الإعلامي الذي يقوم به لصالح النادي، وتكريم لاعب خط وسط سلوان السابق نضال العباسي الذي يعد أسطورة رياضية في تاريخ النادي، حيث قدّمت لهم جميعا قلادة نجمة سلوان. بدورهما تحدث كل من سليمان العباسي وحسين أبو صوي عن التاريخ العريق للنادي ونشأته القوية منذ بداياته، وعن إنجازات الرعيل الأول، كما هنأ العباسي فريق كرة السلة بالإنجاز غير المسبوق متمنيا لجميع الفرق النجاح والاستمرار في الصعود، فيما تناول أبو صوي أهمية مشاركة الفتيات في العمل الرياضي، لافتا إلى أن فتيات سلوان كن شركاء في كافة النشاطات الرياضية والاجتماعية والثقافية منذ تأسيس النادي. من جهته، تحدث الصحفي منير الغول عن أهمية دعم الفرق المساندة جنبا إلى جنب مع الحفاظ على احتراف الفريق الأول، داعيا إياهم إلى ضرورة التعاون مع المشرفين والمدربين واستمرار التواصل معهم في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلدة.
وأضاف: "في إطار خطة خمسية لتحقيق أهدافنا فإن أشبالنا ذوي الـ 14 عاما سيحملون مشعل نادي سلوان في السنوات القادمة". وفي نهاية الحفل تم تكريم لاعبي فريق كرة السلة وهم: مدرب وكابتن الفريق أحمد بزبز، باسل أبو ذياب، محمد سفيان بزبز، محمد رسلان بزبز، أمير يغمور، مؤيد بيضون، سيف عبيد، أيمن أبو الهوى، عمار بزبز، رأفت الطويل، محمد أبو سنينة، علي النتشة، محمد محسن، فارس أبو سنينة، وصالح درباس. كما تم تكريم لاعبات الفريق النسوي وفريق البراعم ومدربهما محمد إبراهيم العباسي، إضافة إلى فريق الأشبال ومدربهم محمد منير الغول، كما وزعت عليهم الملابس والأدوات الرياضية الجديدة.



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق