اغلاق

فعاليات اللغة العربية بمدرسة السلام بالاطرش بالنقب

بمبادرةٍ من طاقم اللغة العربية في مدرسة السلام بقرية الاطرش في النقب ، وتحت إشراف مركّز الموضوع المربي محمد عثمان وتد ، أُقيمت يوم الأحد فعاليات

 

متنوعة في تذويت مضامين اللغة العربية، بما يتلاءم مع طلاب الجيل الغض، فجُنِيت ثمار هذه المبادرة بيومٍ تعليميٍ ترفيهي، أخرج الطلاب من روتين التدريس الصفي، إلى بيئةٍ مختلفة شكلاً ومضمونًا. أثبتت مدى استعداد المعلمين لبذل الجهود وتكريس الوقت، ليحظى الطلاب بيومٍ تعليميٍ-ترفيهيٍ هادفٍ. وقد شملت الفعاليات محطاتٍ متنوعة، مثل: تجسيد لقصة "ليلى الحمراء"، ألعاب تعليمية، زاوية تراثية تحاكي اللغة العربية، مسرح دمى، فعاليات إبداعية، قراءة قصص وغيرها الكثير الكثير من المحطات الشيقة. تفاعل معها الطلاب بكل شغف، وأبدوا شكرهم وثناءهم للمعلمين والمعلمات على مجهودهم.

فعاليات تعليمية
بعد الفعاليات التعليمية انتقل الطلاب إلى ساحة المدرسة، وقد استقبلتهم فرقة العم "شوشو" بعرضٍ ترفيهيٍ مميزٍ، يتخلّله عرضٌ سحري، عرض الدمى، الغناء والرقص.. فأدخل البهجة والسرور على قلوبهم.
وقد شاركت في هذا اليوم الأمهات، حيثُ شاركن أبناهنّ خلال المحطات، وقدّم الأبناء لأمهاتهم هديةً رمزية من نتاج الفعاليات. ارتسمت ابتسامة كبيرة على محيّا الحضور من الأمهات اللاتي أشدْن بدور المعلمين وطاقم المدرسة في هذا اليوم الذي تكلّل بالنجاح منقطع النظير.
مدير المدرسة المربي يونس الأطرش عقّب على هذا اليوم بقوله : " إنّ أطفالنا تمشي على الأرض هونا، هم أمل الغد وبُناة المستقبل، لقد وضعنا صوب أعيننا في هذا العام تطبيق أهداف وزارة التربية على خلق جوٍ تعليمي ممتعٍ، وتطبيقًا لمضامين دورة الاستكمال التي مُرّرت في المدرسة، والتي ركّزنا فيها على الخروج عن المألوف واستغلال البيئة التعليمية خارج نطاق الصف، فكان هذا اليوم ثمار جهود معلمينا ومعلماتنا، الذين يذوّتون تلك المفاهيم ويطبّقونها خلال العملية التربوية. ومن مقامي هذا أشكر طاقم اللغة العربية شكرًا خاصًا، وأشكر الأمهات على مشاركتهنّ وتعاونهنّ مع المدرسة فيما يصبّ ومصلحة أبنائنا".





لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق