اغلاق

السجن 11 شهرا لامام المسجد الاقصى بتهمة ‘التحريض‘

حكم قاضي محكمة الصلح في القدس القاضي ايهود جوردون ، اليوم الاثنين ، على الشيخ خالد مغربي أحد أئمة المسجد الأقصى المبارك ، من القدس بالسجن الفعلي 11 شهرا ،


الشيخ خالد مغربي

والسجن مع وقف التنفيذ 6 أشهر ، وذلك بعد ادانته بـ " ثلاث تهم تحريض للعنصرية " ، وفق ما جاء في قرار المحكمة .
وكانت النيابة العامة في لواء القدس قدمت لمحكمة الصلح في القدس لائحة اتهام ضد الشيخ خالد مغربي ، ونسبت له تهم التحريض للعنف والعنصرية.
وقدمت لائحة الاتهام بواسطة المحامية بريجيت فيطالي ، بعد مصادقة المستشار القضائي للحكومة يهودا فاينشطاين ، ووفقا لبنود الاتهام " فان الشيخ مغربي ألقى خطبا في المسجد الاقصى ، وحاول غرس افكار عنصرية في اذان المستمعين ضد اليهود والتحريض ، وتشجيع الكراهية على اساس قومي وديني وتشجيع العنف ضد قوات الامن والمواطنين اليهود ، باستغلال مكانته الديينة والتربوية " ، وفق ما جاء في ملف المحكمة .
ووفقا للاتهام " فان الشيخ مغربي  قدم دروسا في المسجد الاقصى وجاء فيها : بنو اسرائيل لوحقوا في اوروبا ، وحدثت المحرقة ، وكانت اهداف مؤسسي الصهيونية المعلنة احتلال العالم ... واعني احتلالا عسكريا لا اقتصادي او سياسي ، ان الله قادر على ابادة اليهود وذكرهم ، ولكن الله يريد لنا التضحية والشهادة التي هي اعظم درجة عند الله " . وارفقت النيابة الى لائحة الاتهام طلب اعتقال الشيخ حتى انتهاء الاجراءات القضائية بحقه.


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق