اغلاق

يوم الاعمال الخيرية باعدادية المنارة بجسر الرقاء

"وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ" بهذه الكلمات الطيبة افتتحت إعدادية المنارة في جسر الزرقاء، إدارة ، هيئة تدريسية وطلابا فعاليات يوم الاعمال الخيرية في المدرسة.


مجموعة صور من الفعالية


كانت البداية مع فعالية أعدها مجلس الطلاب في المدرسة تتلخص في كتابة كلمات طيبة وجميلة لبداية هذا النهار الخيّر يكتبها الطلاب، المعلمون والضيوف. ومن ثم كانت انطلاقة الاعمال التطوعية لهذا اليوم، إذ بدأت مجموعة المرشدين الصغار بالعمل على صيانة وتنظيف وتطوير الدوار القريب من المدرسة الذي أطلق عليه مؤخرا اسم "دوار المنارة". كما وعملت مجموعات صفية مختلفة مع المربين على تنظيف الساحات الخلفية للمدرسة، وانشغلت مجموعات اخرى بزراعة النباتات والشجيرات في الساحات الامامية وداخل أروقة المدرسة ودهان جدار المدرسة  وتغطية سطح الملعب.
أما محور الأعمال الخيرية لهذا العام فكان توفير رزم غذائية ومواد وأدوات منزلية للعائلات ذات الدخل المحدود والتي تم تأمين محتوياتها بتبرعات سخيّة جمعها على مدار شهر طلاب المدرسة وطاقم العاملين فيها. وتم تجهيز هذه الرزم على أيدي مجموعات طلابية .
ومن جهة أخرى قامت مجموعة من الطلاب بزيارة المجلس المحلي، صندوق المرضى القريب وبيت المسنين لإضفاء جو من التآخي والترابط بين المدرسة والمؤسسات المختلفة في القرية حيث قام الطلاب بتقديم باقات من النباتات الوردية بتوقيع المدرسة وهيئتها للعاملين في هذه المؤسسات ولرعايا بيت المسنين في القرية وقد لاقت هذه الخطوة الكثير من المحبة والتقدير من المتلقين جميعا.
وتخلل هذا اليوم زيارة لطاقم التفتيش في وزارة المعارف، يرأس هذا الطاقم مفتش المدرسة الاستاذ عرسان عيادات ويرافقه كل من مفتش التربية الاجتماعية الاستاذ علي هيكل ومدير إدارة الشباب والمجتمع في الوسط العربي الاستاذ جلال صفدي ومفتش الكشاف الاستاذ ايهاب كيال ومرشدة موضوع معرفة البلاد اعتماد دقة إضافة إلى مدير وحدة الشبيبة في المجلس المحلي السيد محمد حمدان عماش. وقد استقبلت فرقة الكشاف التابعة للمدرسة الضيوف ، الذين سجلوا كلماتهم وتشجيعهم وتقديرهم للعمل والفعاليات داخل المدرسة ومن ثم  قاموا بجولة لمحطات العمل المختلفة. كما اطلعوا على خارطة مشروع "درب الجسر" الذي تعمل عليه المدرسة منذ عامين واستمعوا لشرح الطالبات حول المشروع. واختتمت جولة الطاقم بجلسة مصغرة مع مدير المدرسة.
وقد حيّا مدير المدرسة الاستاذ شادي عماش جمهور المربين والمعلمين الذين تجندوا لانجاح هذا اليوم مشيرا إلى أهمية دور الطلاب ومساهمتهم الرائعة في انجاح النشاطات المختلفة مؤكدا على " ان مفتاح النجاح هو العمل الجماعي المشترك، وأن العطاء وعمل الخير من ميزات شعبنا ومجتمعنا التي يجب أن نصرّ على تذويتها في نفوس طلابنا عاما بعد عام ". وقد وافانا بالتفاصيل والصور المربي عثمان بكر .





لمزيد من اخبار الفرديس وجسرالزرقاء اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق