اغلاق

الجيش يكثف نشاطاته ضد مساعدي منفذي عمليات باسرائيل

افاد بيان صحفي للجيش الاسرائيلي عمم على وسائل الاعلام ما معناه ان الجيش الاسرائيلي شرع في البحث والتحقيق ثم اتخاذ اجراءات ليس ضد من يضبطون،
Loading the player...

 كمنفذي عمليات ضد اسرائيل فحسب بل ضد كل من يدعم هؤلاء سواء في مجال الحصول على الوسائل القتالية او المساعدة بنقل مرتكب الاعتداء الى مكان تنفيذه او المساعدة في تهريبه الى اسرائيل دون تصاريح .
وجاء في البيان " انه من منطلق هذه الظاهرة تقرر في جيش الدفاع معالجة الموضوع بشكله الشامل وليس العمل ضد مرتكبي الاعتداءات فحسب بل العمل ضد مساندي المرتكبين ومن خلال مصادرة السيارات والعمل ضد تجار الأسلحة وإغلاق محلات استخدمت لارتكاب الاعتداءات " كما جاء في البيان الصحفي .
وقال ضابط كبير في القيادة الوسطى العسكرية " ان قوات الامن تنظر الى اي فرد يساند مرتكبي الاعتداءات. ان مصادرة سيارته تعتبر خطوة منطقية لمنع دعمه للارهاب في المستقبل" .
" يأتي ذلك غداة إغلاق الجيش لمحل خضار كانت تديره مجموعة من المشتبهين بارتكاب اعتداء بإطلاق النار قبل أسبوع حيث قام الجنود بلحام أبواب المحل والإبلاغ عن القرار باغلاقه بذريعة استعمال الأموال لشراء قطع الأسلحة"- كما افاد البيان .
من جهة اخرى ذكرت مصادر الجيش الاسرائيلي انها أنهت هذا الاسبوع " حملة ضد صانعي الأسلحة في قرية سواحرة الشرقية المعروفة كمركز لتجارة السلاح في الضفة الغربية حيث اعتقلت القوات 5 مطلوبين واكتشفت كميات من الأسلحة والذخيرة بالاضافة الى ورشة حدادة لإنتاج وسائل وعتاد عسكري حيث قامت القوات بتدميرها ".كما جاء في بيان الجيش .


تصوير الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق