اغلاق

مجدلاني يلتقي مديرة المركز الروسي للدراسات الإستراتيجية

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني د.احمد مجدلاني على ان "انسحاب أمريكا من العملية السياسية


مجدلاني وسابونينا

والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، دليل على دعمها وانحيازها المطلق للاحتلال ، وأن زيارة نائب الرئيس الاميركي جو بايدن  لم تحمل أي مبادرة جديدة" .
جاء ذلك خلال لقائه،مؤخرا، مع مديرة المركز الروسي للدراسات الإستراتيجية ايلينا سابونينا في مكتبه بمدينة رام الله وبحضور عضو المكتب السياسي فضل طهبوب وأمين سر دائرة العلاقات الوطنية والسياسية للجبهة رشيد شاهين، ومسؤول المنظمة الطلابية في قطاع غزة د.أسامة أبو جامع، وناقش الطرفان آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والإقليمية.
وقال د.مجدلاني إن "نتنياهو يدفعنا للتصعيد ولمزيد من العنف ليستخدم العنف ضدنا ويحملنا المسؤولية، أو الذهاب لخيارات سياسية نصطدم فيها مع المجتمع الدولي ونفقد التأييد العالمي ، أو لفرض الحل الاحادي الجانب المتمثل بدولة واحدة بنظامين".
وأشار د.مجدلاني الى أن "حل الأزمة السورية بحل سياسي يساعد على إعادة الأولوية للقضية الفلسطينية ويحافظ على شعبنا ومصالحه" .
فيما ثمنت سابونينا "الجهود التي تبذلها القيادة الفلسطينية والتحركات على الساحة الدولية لتحقيق الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق