اغلاق

موظفو محافظة رام الله والبيرة يتبرعون لـ‘خالد الحسن‘

قرر طاقم عمل محافظة رام الله والبيرة، مؤخرا، التبرع بيوم عمل لصالح مستشفى خالد الحسن لعلاج السرطان وزراعة النخاع، مؤكدين أن هذا التبرع هو جزء من


عدد من موظفي المحافظة


رسالة إنسانية نابعة من القلب تجاه هذا الصرح الذي سيخدم أهلنا ويخفف من معاناتهم الكبيرة.
وبين طاقم المحافظة خلال مبادرتهم بالتبرع ولقائهم المحافظ د. ليلى غنام بمكتبها صباح  أن "زراعة وردة أمل في حقل يقطف ثماره كافة أبناء شعبنا هو واجب وطني وانساني واجتماعي متمنين السلامة لكافة مرضى السرطان ومترحمين على أقاربهم الذين رحلوا نتيجة اصابتهم به".
بدورها شكرت المحافظ غنام طاقم المحافظة على هذه المبادرة الذاتية والتي تؤكد ارتباطهم الوثيق بمجتمعهم واحتياجاته، معبرة عن فخرها بأسرة عمل المحافظة وانتمائهم الأصيل، مشيرة الى أن "مثل هذا المشروع الفلسطيني الأصيل يؤكد أن شعبنا هو شعب الأبداع الذي يتمسك بالأمل برغم الألم، وأن هذا المشروع يحمل الخير لأبناء شعبنا ومن واجبنا جميعا التعاون لتأسيسه ووجوده على أرض الواقع كل بما يستطيع"، متمنية أن "يتحرر شعبنا من السرطان الأكبر الذي يفتك بشعبنا وهو الاحتلال"، معتبرة أن "هذه المشاريع الصحية هي رسالة تحدي لهذا المحتل أننا شعب يبني من تحت ركام الموت أروع قيم الحياة".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق