اغلاق

جامعة بيرزيت تعقد ندوة ‘واقع الجماهير الفلسطينية في الداخل‘

عقدت كلية الحقوق والإدارة العامة في جامعة بيرزيت، بالتعاون مع لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني ندوة بعنوان "واقع الجماهير الفلسطينية في الداخل"،



شارك فيها ممثلون عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية والحركات الدينية.
افتتح المحاضرة عميد كلية الحقوق والإدارة العامة د. ياسر العموري، مؤكداً حرص الكلية على احتضان النشاطات الهادفة إلى ترسيخ العمل الوطني ودعم القضية الفلسطينية بمختلف أطيافها.
وأوضح رئيس لجنة المتابعة العليا محمد بركة "أن اللجنة تحتضن في داخلها كافة الأحزاب السياسية، ورؤساء السلطات المحلية، والبلديات ومختلف مؤسسات المجتمع المدني، التي توحدت تحت مظلة رسالة وطنية وسياسية هادفة إلى بناء دولة موحدة من خلال النضال المشترك ضد الاحتلال". وأضاف أن اللجنة تتخذ حاليا العديد من الخطوات الهادفة لتدويل القضية الفلسطينية وبالتحديد الداخل المحتل لتسليط الضوء على السياسيات العنصرية التي تتبعها حكومة الاحتلال ضدهم، وإبراز الانتهاكات المترتبة عليها.
وتحدث مدير مركز الدراسات المعاصرة صالح لطفي عن واقع المجتمع الفلسطيني في الداخل المحتل والتحديات التي يواجهها في ظل سياسة الحكومة الإسرائيلية الهادفة إلى تفكيكه. وأضاف رئيس الحركة الإسلامية منصور عباس أن هذه التحديات دفعتهم للتوحد تحت إطار لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، لتعميق الصمود والتأكيد على الوجود الفلسطيني في أرضه، مؤكداً التزام اللجنة بعملها على كافة المستويات العلمية والثقافية والاجتماعية بخطوات موحدة وممنهجة لتحقيق ذلك.
وفي نهاية اللقاء، فتح باب النقاش والحوار مع الحاضرين حول دور اللجنة في توفير الحماية لبعض المناطق الدينية، وموقفها من بعض القضايا السياسية.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق