اغلاق

احياء يوم الارض في ديربلوط بمحافظة سلفيت

أحيت القوى الوطنية والمؤسسات الرسمية والشعبية في محافظة سلفيت امس، فعاليات يوم الارض بمسيرة واعتصام سلمي على اراضي المواطنين المهددة بالمصادرة

والتجريف من قبل الجيش الاسرائيلي في منطقة باب المرج ببلدة ديربلوط، وذلك بمشاركة منسق القوى الوطنية في محافظة سلفيت عبد الستار عواد، ونائب محافظ سلفيت م. عبد الحميد الديك، والنائب د. مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية، ورئيس بلدية ديربلوط كمال موسى، وممثلي فصائل العمل الوطني ومدراء المؤسسات الحكومية والامنية والاهلية والبلديات ورؤساء الهيئات المحلية  وأصحاب الاراضي وحشد من الاهالي.
وأكد عبدالستار عواد منسق القوى الوطنية في محافظة سلفيت "أنه يمر علينا ذكرى يوم الأرض الخالد ونحن لازلنا نواجه نفس المخطط الإسرائيلي العدواني في مصادرة الأرض وإقامة المستوطنات وجدران الضم والعزل العنصري عليها واستهداف محافظة سلفيت ومحاولات تهويدها وتضييق الخناق على سكانها، والعمل على تقطيع أوصال المحافظة وعزلها عن بعضها البعض، مستذكراً كوكبة شهداء يوم الأرض وكل شهدائنا الأبطال الذين سقطوا دفاعاً عن الأرض والوطن" .
وشدد عواد على "ان قضية الأرض لا زالت قلب وجوهر الصراع وهي مفتاح الحل والسلام في منطقة الشرق الأوسط بأكملها، وكافة محاولات الاحتلال لفرض سياسة الأمر الواقع في المتغيرات الديمغرافية على الأرض وسياسية مصادرة المزيد من الأرضي وتوسيع وبناء المزيد من المستوطنات ستلقى الفشل، فهذه أرض وقف إسلامي وأرض فلسطينية تكفلها كافة القوانين والأعراف الدولية التي لا وجود لها عندما يتعلق الأمر بالأرض الفلسطينية" .
وقال نائب محافظ سلفيت م.عبد الحميد "بان كل الممارسات الإسرائيلية التي تستهدف الوجود الفلسطيني على أرضه لن تنجح في اقتلاع ابناء شعبنا، مؤكدا على صمود اهالي محافظة سلفيت ومزارعي ديربلوط في وجه ممارسات الاحتلال الاستيطانية وتمسكهم بحقهم الشرعي في الأرض وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة" .
ونقل الديك تحيات الرئيس محمود عباس لجماهير المحافظة، مؤكداً "تصميم قيادتنا الحكيمة على مواصلة التحرك الدولي السياسي والدبلوماسي لتعرية الاحتلال الرافض للحق الفلسطيني في الوجود. الى ذلك بين عبد الستار عواد في كلمة القوى الوطنية أن ذكرى يوم الأرض تضاف إلى مجموعة النضالات الوطنية الفلسطينية، مشيرا الى أن شعبنا متمسك بأرضه ولا يمكن أن يقدم أي تنازلات" .
وبدوره، أكد د. مصطفى البرغوثي على "أهمية الحفاظ على الأرض والهوية والتمسك بها ، مؤكداً أن النضال الوطني سيتواصل مع تعاقب الاجيال، حتى تحرير الارض والانسان، مشددا على ضرورة كشف وفضح ممارسات الاحتلال في مختلف المحافل الدولية" .




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق