اغلاق

اختتام دورة الربيع الأساسية في معرفة البلاد

تم بعون الله تعالى ، في الايام الأخيرة ، إختتام دورة الربيع الأساسية للقيادة الشابة في معرفة البلاد وذلك على مدار ستة أيام لبواكير القيادةالشابة

وكان شعار المخيم لهذا العام الصبر والتسامح بين الأديان وقد وُضعت أهداف المخيم لتتلاءم مع الاوضاع الراهنة في البلاد والمنطقة التي تجوَّل فيها الطلاب.
بدأت الدورة يوم الاربعاء الموافق 23/03/2016 بإحتفالية ترحيبية بطلاب القيادة الشابة المشاركين في الدورة وذلك في منطقة وادي المغارة (مغارة التوأمين), وقد اشترك في هذه الدورة ما يزيد عن 140 طالب وطالبة من بواكير القيادة الشابة وما يزيد عن العشرين طالبا من المرشدين الشباب في القيادة الشابة الذين وصلوا للدورة من مدارس مختلفة من الوسط البدوي في لواء الجنوب وقد تم تقديم التعليمات المناسبة لسيرورة الدورة وقد توزع الطلاب على سبع مجموعات؛ كل مجموع تحت إشراف معلمي ومرشدي معرفة البلاد الذين أعدّوا وقاموا بتمرير هذه الدورة .
في اليوم الاول تجوّل الطلاب في مسار وادي المغارة (مغارة التوأمين) وصولاً الى خربة علار (حانوت ) وكان المبيت الليلي هناك؛ وفي اليوم الثاني سار الطلاب من خربة علار - حانوت وصولاً الى منطقة بار جيورا وكان المبيت الليلي هناك؛ وفي اليوم الثالث سار الطلاب من بار جيورا وصولاً الى مركز المبيت الليلي في نس هاريم – دير الهوا – وبدأ التجهيز لبناء مخيم القيادة الشابة من خلال تقديم ورشات عمل تُذكر الطلاب بأنواع الربطات وأشكال المعدات التي يبنونها وتعليمات الامن والامان الخاصة ببناء المخيم؛ في اليوم الرابع والخامس أتمّ الطلاب بناء مخيم القيادة الشابة كلٌ في مجموعته بأجواء من المشاركة التعاون تقبل الآخر والاحترام المتبادل, وقد عبّرت المخيمات عن موضوع المخيم الجوهري وهو روح التسامح بين الأديان؛ أما في اليوم السادس فقد أقيم إحتفال خاص لتوزيع شهادات للطلاب المشاركين في الدورة, وتم توزيع شهادات الامتياز على الطلاب المتميزين بعطاءهم وعملهم في هذه الدورة, والجدير ذكره أن هذه الاحتفالية أقيمت في المركز الجماهيري في قرية اللقية.

معرفة البلاد
كانت الدورة بمرافقة طاقم من مرشدين معرفة البلاد الأكفاء وهم: الموجه العام لمعرفة البلاد للوسط البدوي في لواء الجنوب الاستاذ كايد العطاونة والمُرشد ومدير الدورة جهاد نصَّار والمرشد مركّز الارشاد في الدورة تيسير أبو قويدر والمرشد الإداري منور الحجوج والمُرشد وليد أبو رجال والمرشد أحمد الغول والمُرشد محمود غرة والمُرشد كمال عدوي والمُرشد صابر أبو سعد والمُرشد سلّام الأعسم والمرشد غسان ابو ربيعه والمُرشد نمر أبو شارب والمعلمة المربية حفصة الاسد؛ إضافة الى تواجد المرشدين سالم ابو قرن والمرشد منصور النصاصرة والمرشد سامي أبو بدر وتطوعهم خلال أيام هذه الدورة.
وقد شارك وحضر خلال هذه الدورة كل من مدير مدرسة إقرأ اللقية الشاملة الاستاذ موسى الصانع والاستاذ محمد ابو سعد مدير مدرسة اقرأ الاعدادية ومديرة مدرسة مكحول المربية عبير الزبارقة وضيوف آخرون كان لزيارتهم وتواجدهم خلال الدورة الكثير من الاهمية وشحذ للمعنويات وشحنٌ للإرادة القوية عند القيادة الشابة في السير قدماً لتقديم المزيد من أجل مجتمعنا .
الجدير ذكره زيارة مدير قسم معرفة البلاد في وزارة المعارف للدورة وكذلك مسؤول القيادة الشابة في البلاد إضافة الى زيارة مفتش معرفة البلاد في لواء الجنوب وغيرهم من المسؤولين في وزارة المعارف, وكوكبة من الضيوف والاهالي الافاضل.
وقد كانت المساهمة الطيبة والدعم من عدة مؤسسات في سبيل إنجاح هذه الدورة : المراكز الجماهيرية وأقسام الشبيبة في كل من رهط اللقية كسيفة شقيب السلام عرعرة النقب والقيصوم, وقسم التربية في كل من مجلس حورة المحلي والمجلس الاقليمي القيصوم, ومدير قسم السفريات في المجلس الاقليمي واحة الصحراء.







لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق