اغلاق

رام الله: ‘شباب الجلزون‘ يحتفل بيوم الثقافة الوطني

نظم مركز شباب الجلزون أمسية ثقافية احتفالاً بيوم الثقافة الوطني، تحت رعاية وزير الثقافة د. ايهاب بسيسو وبحضور شخصيات وطنية وممثلين عن اللجنة الشعبية وحركة فتح ،


جانب من الأمسية والتكريم

وممثلين عن مؤسسات مخيم الجلزون وشخصيات اعتبارية ومجموعة من سيدات وشباب مخيم الجلزون.
وشهدت الأمسية عرض عدة افلام من إنتاج وإخراج مثقفين من مخيم الجلزون، حيث تم عرض فيلم "كفى" للكاتب سليم دبور الحاصل على الجائزة الذهبية في المهرجان العربي للاذاعة والتلفزيون في دورته الرابعة عشرة في تونس، وعرض فيلم "تنكة مي" وهو فلم شفوي "يتناول قضية ومشكلة نقص المياه التي عانت منها العائلة الفلسطينية منذ النكبة وحتى الآن" من اخراج ربيحة علان وانتاج ساهرة درباس.
وفي نهاية العرض، تم تكريم المخرجة ربيحة علان وتكريم الاستاذ نور خروب على دوره في دعم التعليم والأنشطة الثقافية في المخيم.

تكريم الشخصيات الأدبية الحاصلة على جوائز
كما جرى عرض فيلم "مدفن الأحياء" للكاتب وليد الهودلي والذي يتحدث "عن قضية علاج الأسرى المرضى في السجون الاسرائيلية" والفائز بالمرتبة الاولى في مسابقة "جائزة الحرية".
وفي نهاية الأمسية، تم تكريم الشخصيات الأدبية الحاصلة على جوائز وطنية واقليمية ودولية وهم: الكاتب والروائي سليم دبور، الكاتب والروائي زياد خداش، الكاتب والروائي وليد الهودلي، الممثل حسن نخلة.
 وفي كلمته، أشاد خالد قدرة "بدور وزارة الثقافة الريادي ودعمها للأنشطة الثقافية وشكر د. إيهاب بسيسو وزير الثقافة على رعايته لهذا المهرجان الثقافي وشكر الحضور والمثقفين على تفانيهم بالعمل الثقافي". وأشار "الى أن هناك عدة أنشطة سيقوم النادي بتنفيذها خلال المرحلة المقبلة".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق