اغلاق

الديمقراطي العربي يبدأ مشروع غرس اشتال الزيتون بالنقب

قام الحزب الديمقراطي العربي مؤخرا بجولة ميدانية في القرى غير المعترف بها ومشاركة المواطنين غرس اشتال الزيتون ، للتأكيد "ان النقب اتخذ القرار وهو تحدي سياسة


خلال غرس الاشجار

التهجير والترحيل من خلال الصمود والتجذر في ارض الاباء والانتصار" .
شملت الجولة  قرى الزعرورة ، ابو تلول ، وغيرها من القرى غير المعترف بها  ، كما تم توزيع ثلاثة الاف وخمسمائة شتلة زيتون ، في مشروع دعم صمود اهالي النقب.
المحامي طلب الصانع ، رئيس الحزب الديمقراطي  المبادر للمشروع ، اكد "اننا في هذا اليوم نجدد العهد مع الارض التي تخضب ثراها بدماء الشهداء وتحوي في احضانها جثمان الاباء والاجداد ، وسنعمل على ان يصبح غرس اشتال الزيتون في يوم الارض مشروعا وطنيا سنويا ، بحيث تقوم كل عائلة بغرس ستة اشتال على الاقل لتخليد شهداء يوم الارض، او التبرع بها ان لم يستطع ان يزرعها ، مما يساهم في تعزيز التجذر والصمود ويكون هذا هو الرد على سياسة التهجير والتطهير العرقي في النقب" .



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق